أصداء العالمسياسة

آلاف السوريين سيغادرون مخيماً مزدحماً في شمال شرق البلاد..

أصــداء ــ قالت السلطات التي يقودها الأكراد اليوم الاثنين : إنه قد يتم إخراج ما يصل إلى 15 ألف سوري من مخيم الهول المكتظ في شمال شرق سوريا، الذي يؤوي نازحين وأسر مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية(داعش).

وانتزع المقاتلون الأكراد السيطرة على مساحات واسعة من شمال وشرق سوريا من تنظيم الدولة الإسلامية بدعم أمريكي، ويحتجزون منذ ذلك الوقت آلاف المسلحين في السجون، في حين تعيش زوجاتهم وأولادهم، وهم بعشرات الآلاف وكثيرون منهم أجانب، في مخيمات.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن مخيم الهول وحده به نحو 65 ألفا من بينهم نحو 28 ألف سوري و30 ألف عراقي ونحو عشرة آلاف أجنبي آخرين من جنسيات كثيرة.

وقالت الزعيمة الكردية إلهام أحمد في مقطع مصور بثه مجلس سوريا الديمقراطية الذراع السياسية لقوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد والتي تسيطر على المنطقة : إن قرارا سيصدر بإخلاء مخيم الهول من السوريين تماما.

وأضافت : أن من يريد البقاء في المخيم فلن يكون ذلك مسؤولية الإدارة.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) في أغسطس : إن ثمانية أطفال توفوا في مخيم الهول حيث قالت إن أطفالا من 60 دولة يعانون وإن حالات الإصابة بكوفيد-19 بين العاملين في المخيم أدت إلى تفاقم الأوضاع.

وقال بدران جيا كرد وهو أحد نواب رئيس السلطة التي يقودها الأكراد والتي تدير منطقة قوات سوريا الديمقراطية : إن بعض السوريين غادروا المخيم بالفعل وإن وتيرة هذه العملية ستتسارع.

وأشار إلى ضرورة تقليص العبء عن المخيم وتعزيز إجراءات الحد من الحوادث الأمنية التي قال إنها زادت.

Spread the love
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق