أصداء عُمانإقتصاد

أكثر من 26 ألفًا عدد العُمانيين الشباب أصحاب الأعمال في الفئة العمرية من 18 إلى 29 سنة…

أصــداء – العمانية

أشارت مطوية الشباب وسوق العمل الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى أن إجمالي الشباب العُمانيين في الفئة العمرية من 18 إلى 29 سنة بلغ نحو 549 ألفًا و969 شابًّا وشابة مشكلين ما نسبته 20.1 بالمائة من إجمالي العُمانيين بالسلطنة والبالغ عددهم مليونين و731 ألفًا و456 بحسب بيانات التعداد الإلكتروني العام للسكان والمساكن والمنشآت 2020م.

وذكرت المطوية أن إجمالي عدد الشباب المشتغلين في السلطنة في الفئة العمرية من 18 إلى 29 سنة بلغ 178.6 ألف مشتغل، منهم الذكور بنسبة 79 بالمائة، والإناث بنسبة 21 بالمائة، مشكلين بذلك ما نسبته 24 بالمائة من إجمالي العُمانيين المشتغلين في السلطنة في عام 2020م.

وبيّنت المطوية أن نسبة 50.4 بالمائة من الشباب العاملين يعملون في القطاع العام بعدد 79.6 ألف شاب وشابة، و49.4 بالمائة يعملون في القطاع الخاص بعدد 78.1 ألف، بينما 0.2 بالمائة يعملون في قطاعات أخرى. 

وفيما يتعلق بالمستوى التعليمي للشباب العُمانيين العاملين في القطاع العام، فقد أوضحت المطوية أن نسبة 60.8 بالمائة منهم يحملون مؤهل الدبلوم العام، وأن 13.7 بالمائة يحملون مؤهلات البكالوريوس فأعلى، و7.6 بالمائة يحملون مؤهل الدبلوم العالي، بينما 17.9 بالمائة منهم دون الدبلوم العام.

وفيما يخص القطاع الخاص، فأشارت المطوية إلى أن قطاع البناء استقطب العدد الأكبر من العاملين العُمانيين الشباب من بين النشاطات الاقتصادية الأخرى في القطاع الخاص، حيث بلغت نسبتهم 23.5 بالمائة، ثم قطاع تجارة الجملة والتجزئة وإصلاح المركبات والدراجات النارية بـنسبة 14.5 بالمائة، ثم قطاع التصنيع بنسبة 12.8 بالمائة، ثم قطاع التعدين واستغلال المحاجر بـنسبة 9.3 بالمائة، فيما جاء قطاع الأنشطة المالية والتأمينية الأقل بين القطاعات.

وكشفت مطوية الشباب وسوق العمل أن عدد العُمانيين الشباب أصحاب الأعمال في الفئة العمرية من 18 إلى 29 سنة بلغ 26 ألفًا و189 عُمانيًّا بنسبة 17.7 بالمائة من إجمالي أصحاب الأعمال العُمانيين في السلطنة، وبلغت نسبة الذكور منهم 77.7 بالمائة، والإناث 22.3 بالمائة.

كما أوضحت البيانات أن العدد الأكبر من أصحاب الأعمال الشباب يتركز في محافظة مسقط بعدد 4 آلاف و730، وفي محافظة ظفار بعدد 4 آلاف و570 وفي محافظة شمال الباطنة بعدد 4 آلاف و415.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى