أصداء عُمانإقتصاد

أكثر من 46 ألفًا من القوى العاملة غير العمانية الراغبة فـي تصحيح أوضاعها غادرت البلاد نهائيًّا..

أصــداء – العمانية | بلغ عدد القوى العاملة الراغبة فـي تصحيح أوضاعها ومغادرة البلاد نهائيًّا (65173) عاملًا غادر منهم فعليًّا (46355) عاملًا حتى اليوم.

وذكرت وزارة العمل أن فترة التصحيح سوف تنتهي في 31 مارس الحالي ولن يتم النظر في الطلبات التي ترد بعد هذا التاريخ على أن تغادر القوى العاملة الوافدة المستفيدة من فترة السماح خلال مدة أقصاها 30 من شهر يونيو القادم.

وتأتي هذه الإجراءات بالتزامن مع التداعيات السلبية التي خلفها (كوفيد 19) على مختلف القطاعات بالسلطنة حيث أعلنت وزارة العمل فـي وقت سابق عن السماح للقوى العاملة غير العمانية بالمغادرة إلى بلدانها مع إعفائها وإعفاء أصحاب العمل من كافة الرسوم والغرامات شريطة مغادرتها السلطنة مغادرة نهائية وقد بدأ العمل به فـي 15 أكتوبر من العام الماضي كبادرة من أجل تخفيف الآثار الاقتصادية على القطاع الخاص وتحقيق التوازن فـي سوق العمل.

ووضح سـالم بن سعيد البادي مدير عام الرعاية العمالية بوزارة العمل أن العمل بفترة السماح هذه حظيت بإقبال كبير من قبل القوى العاملة غير العمانية التي يمكن أن تستفيد منها عبر التسجيل بموقع الوزارة (www.mol.gov.om) أو من خلال مراكز سند للخدمات.

 وأكد أنه لن يتم النظر في الطلبات التي ترد بعد 31 مارس الجاري على أن تغادر القوى العاملة الوافدة المستفيدة من فترة السماح خلال مدة أقصاها 30 من شهر يونيو القادم وسوف يتم إلغاء كافة الطلبات والـموافقات بعد انتهاء هذه المهلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى