أصداء وآراءبأقلام الكُتّاب

أوروبـا كـمـا رأيـتـهـا .. الجـزء (9)..

الكاتب/ عبدالله بن عبدالرحيم البلوشي

 

أوروبـا كـمـا رأيـتـهـا .. الجـزء (9)..

 

ها نحن نعاود التجوال في بازل في يومنا الثاني من الوصول الى هذه المدينة الرائعة الجميلة.. نعود في تجوالنا الى أوروبا كما رأيتها .. فكان اليوم هو السبت والتاريخ 29 من سنة 2015 ميلادية .. عادة اتبعناها البكور حتى نتمكن من التجوال ومشاهدة معظم المعالم الموجودة في تلك المناطق التي نصل إليها .. نشاط بعد تناول وجبة الإفطار ، فرحة وضحك الأطفال حمود وميثاء ، لقد كانا فاكهة الرحلة طوال خمسة وعشرين يوماً قضيناها في التجوال بين مدن لإيطاليا ومروج سويسرا وسهول فرنسا ،  فرحين بهذه الرحلة الأوروبية وبما يرونه من مناظر خلابة وبديعة هي من إبداع الخالق في الأرض.

وجهتنا في هذه الجولة إلى النهر المنساب من أعالي جبال الألب كأنه ثعبان ملتوٍ ، نهر ذو بريق شفاف لنقاء الماء وصفاء المجرى.

إنه نهر الرّاين من أشهر أنهار أوروبا يقطعها لمسافات شاسعة مخترقاً عدة دول أوربية.

خروجنا من النزل والتوجه الى اتجاه النهر كان بمكانة فسحة لنا ، لزمنا خلالها السير وسط حديقة غناء ذات أشجار ضخمة تفوق أعمارها أعمار الساكنين حولها ، بها مقاعد ومظلات للاستراحة والتمتع بمنظر الطبيعة الخلاب.

الروعة في كل شي حولك تدعوك الى التأمل والتفكير جمال إبداع الله ، خاصة اذا امتزجت بضحكات البراءة والمرح الطفولي.

جرّتنا الأقدام الى النهر جرّاً بخطى بطيئة لأننا كنا نمتع أبصارنا  بمشاهدة الجنة التي حولنا ، وبمنظر النهر الذي تنساب مياهه رقراقة يعزف بخريره سيمفونية طبيعية رائعة تصحبها جوقة من العصافير المغردة.

لا زال الوقت مبكراً ، وهذه المدينة “مدينة بازل”  الوادعة الجميلة ، التي تقع في أحضان الجبال والطبيعة الخضراء البديعة ، مثلها مثل غالب المدن الأوربية بشكل عام والسويسرية بشكل خاص ، تشدك لإكمال المسير والتجوال في زقاقها والشوارع دون شعور بالتعب أو الملل.

عند التجول في المدينة، يمكنك الاعتماد على وسائل النقل العام .. أوقفنا السيارة التي أصبحت رفيقة لنا في تجوالنا ، لنستعين بهذه الوسائل المجانية ؛ تتحرك من نقطة إلى أخرى بيسر وسلاسة دون أن تدفع شيئا في غالب حركتك ؛ كل ما عليك أن تفعله هو أن تستلم بطاقة بازل من النّزل الذي تقيم فيه ، ومن ثم تنطلق الى وجهتك التي تريد .

كانت وجهتنا بعد النهر الى مدينة بازل القديمة التي تعود للقرون الوسطى واحدة من أفضل المدن التي تم الحفاظ عليها وعلى طابعها المعماري في أوروبا ، خاصة وأن الحجم الصغير للمدينة يمنحك الفرصة للاستمتاع باكتشافها سيرا على الأقدام مع اكتشاف روعة شوارعها الجميلة المرصوفة بالحصى ، وكنائسها القديمة ، والبيوتات القديمة الجميلة والنوافير ذات الألوان الزاهية ، يستمتع السائح في هذه البقاع الخلابة بما أوجد الله فيها من جمال ، تجد أناساً ذوي خلق جم ، ووجوه سمحة مبتسمة ، أناساً راقين في التعامل.

تجولنا ومررنا بكل سكة وزقاق ، بكل روضة ومتنزّه .. وركبنا حافلة تلو الأخرى ، قضينا وقت جميلاً وطويلاً ونسينا تناول الغداء ؛ لأننا لم نشعر بالجوع حينها لمتعتنا بالتجوال ومشاهدة المناظر الطبيعية الجميلة ومعالم المدينة الرائعة .. عدنا على موعد العشاء الذي كان مميزاً بأطباق من المأكولات المتنوعة الشهية ، وكان لميثاء وحمود أطباقهما الخاصة المختلفة عنّا .. والضحكات تعلو وجهيهما وتعج في المكان ، والمزاح فيما بينهما يصاحبهما في كل مكان ، عدنا الى النّزل ، لنرتاح وننام باكراً لنواصل في اليوم التالي رحلة أخرى.

فإلى المقال القادم ومشاهد ومواقف جديدة..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى