أصداء وآراءبأقلام الكُتّاب

إدارة الوقت .. الجـزء (2)..

الكاتـب/ أ. صـلاح الشـيـخ

مسـتـشـار إداري وجـمـركـي

 

إدارة الوقت .. الجـزء (2)..

 

في مقال سابق تحدثنا عن أن الوقت هو الحياة ،  وعلاقة الانسان بالوقت دائمة لا تنقطع ، الوقت يمضى للأمام دون تأخير أو تقديم ، ولا يمكن إيقافه أو تخزينه أو إلغاؤه أو تبديله ، الوقت سريع الانقضاء ما مضى منه لا يعود ،  فهو أغلى ما نملك ، وترجع قيمته لأنه رأس المال الحقيقي للإنسان.

ماذا تفعل إذا علمت أن أمامك ثلاثة أشهر وتنتهي حياتك ؟.

سيري البعض أن هذا تشاؤم ، ولكن إذا فكرنا بجدية سيتضح لك الآتي  :

  • مع من ستقضي الأيام المتبقية ؟ وكيف ستقضيها ؟
  • ما هي الأمور التي ستحرص علي انهائها أو إنجازها ؟

إذا حاولت الاجابة سيتضح لك الآتي :

  • هناك أشياء غابت عن تفكيرك.
  • هناك أمور يجب إنجازها بسرعة.
  • أقارب وأصدقاء يجب رؤيتهم.
  • إعلان حالة الطوارئ ، وإنهاء العمل في آخر لحظة.

ذات يوم أخبرني أحد الأصدقاء أنه سيصمم جهازاً للتحكم في الأجهزة الكهربائية والإضاءة داخل شقته وسيبدأ العمل فيه بعد ستة أشهر ؟  لماذا بعد ستة أشهر ؟ فقال لديه بعض الأعمال الأخرى والوقت لا يسمح له الآن ، وبعد شهرين أعلن شخص آخر عن نفس الاختراع وسجله باسمه ، فضاع على الصديق الفكرة والاختراع بسبب مبررات واهية.

يؤجل أفكاره ، لأنه ليس لديه الوقت ويظل في انتظار دائم وتأجيل مستمر ، ومن ثم يجب أن تعلم أنه ما نقصت ساعة من وقتك إلا بقطعه من عمرك ، ومن انشغل بغير المهم ضيع الأهم.

كان هناك حطاب يقطع شجرة في الغابة ولكن المنشار لم يكن حاداً ، مر عليه شخص وقال  له : “لماذا لا تشحذ منشارك ؟ قال الحطاب “ألا ترى أنى مشغول في عملي ؟”..!!

من يقول أنه مشغول وليس لديه وقت شأنه كشأن الحطّاب ، فشحذ المنشار يمكنه من قطع الشجرة بسرعة وبأقل مجهود ووقت وإليك بعض النصائح التي تمكنك من حسن إدارة الوقت :

خطّط وقتك :

قبل أن تبدأ بتخطيط وقتك حدّد أهدافك ورتّب أولوياتك  ، وحدد وقت لكل عمل.

تعلم أن تقول لا :

قل لا لكل من يريد إضاعة وقتك ،  ولا تخشى غضب أحد ، سيفهمون لاحقا أسلوبك ، وستكون انت الرابح من قول لا.

تعامل بقوة مع المناسبات الإجتماعية :

المناسبات الاجتماعية هامة ، لكنها من مضيعات الوقت إذا لم نتعامل معها بحزم ، فهناك مناسبات يمكن الاعتذار عنها ، ومناسبات أخري يمكن ارسال مندوب عنك ، وهناك مناسبات يجب أن تحضرها ولكن حدد لنفسك وقت معين تنصرف فيه.

لا تكرر المجهود :

إحرص على عدم تكرار العمل أكثر من مرة ، فإذا بدأت فى عمل لا تتركه إلا بإنهائه، لان تركه والعودة إليه في وقت لاحق يستهلك وقتاً في استرجاع أفكارك وما تم إنجازه سابقا ومن ثم ضياع للوقت.

التفويض الفعّال :

التفويض الجيد يقودك للنجاح فيمكنك إنجاز أكثر من عمل في وقت واحد من خلال التفويض الجيد ، بمعني اختيار الشخص المناسب لتفويضه بإنجاز بعض مهامك ، فإذا كنت مديراً فوّض جزءاً من  مهامك إلى مرؤوسيك ، وإذا لم تكن مديراً فوّض بعض المقرّبين اليك لإنجاز بعض المهام مثل الأخ ، الأبن ، الزوجة …الخ 

‫2 تعليقات

  1. ادارة الوقت مهارة هامة و فيصلية في التفرقة بين النجاح و الفشل حتى اذا تساوت القدرات و المواهب فالشخص المنظم في وقته دائماً يظفر بنصيب اكبر من غيره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى