خليجي / عربيرياضة

إلغاء إقامة نسخة 2020 من سباق تحدي الجري الجبلي الدولي في السلطنة بسبب جائحة كورونا..

أصـداء – أعلنت عُمان للإبحار المنظمة لسباق تحدّي الجري الجبلي، عن إلغاء النسخة الثالثة من السباق الدولي الذي كان من المقرر إقامته في الفترة من 5 إلى 8 ديسمبر من العام الجاري، حيث سيتم قريبا الإعلان عن موعد جديد للسباق في عام 2021م.

جاء هذا القرار تزامنا مع تأجيل الكثير من الأحداث الرياضية، بسبب تفشي جائحة كورونا المستجد “كوفيد 19″، ولضمان سلامة الرياضيين المشاركين.

وقد شهدت نسخة 2019م مشاركة كبيرة لافتة للأنظار بلغت حوالي 2000 عَدّاء من 70 دولة، تفاوتت أعمارهم من 6 أعوام وحتى 87 عامًا، للتنافس في فئات السباق المختلفة، من بينهم حوالي 903 عَدّائين عُمانيين و 219 عداءة عُمانية وبنسبة 52% من إجمالي المشاركين، وهو مؤشرٌ بازدياد مطرد في نسبة المشاركين في رياضة الجري الجبلي في الوسط المحلي، لما يتخللها من روح الاستكشاف، وتحدّي الذات، والرغبة في تحقيق نتائج مشرفة باسم السلطنة كبلد مستضيف للسباق العالمي.

كما استقطب السباق مجموعة من العَدّائين المحترفين والمغامرين بهذه
الرياضية من خارج السلطنة، حيث قدمت لهم التجربة مغامرة استثنائية، منحتهم فرصة رائعة لاستكشاف أعالي القمم الجبلية، والاستمتاع بجمال طوبوغرافية التضاريس عبر مسارات السباق المليئة بالتحدّي، التي تمر خلال عدد من القرى والأودية العميقة، ومزارع النخيل.

وحول هذا الإعلان أعربت كاثرين بوليتي رئيسة مجموعة “ألترا تريل مون بلان العالمية”، عن دعمها الكامل لقرار اللجنة المنظمة بإلغاء الحدث، لضمان سلامة كافة العَدّائين من تفشي كورونا المستجد كوفيد 19، مشيرة إلى أن الجهود منصبة الآن على تنظيم السباق بشكل أجمل خلال العام القادم، كونه يعد أحد التجارب المميزة لمجتمع العَدّائين حول العالم، لما تحفل به السلطنة من حفاوة وترحاب وضيافة فريدة، بالإضافة إلى الطوبوغرافية الجذابة والمتنوعة التي تتمتع بها سلسلة جبال الحجر، التي تعطي بصمة رائعة، وتضفي تحديا للعَدّائين المحترفين والهواة.

Spread the love
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق