أصداء عُمانمحليات

الإثنين القادم .. ملتقى وطني حول الذكاء الإصطناعي والتعليم..

أصــداء ــ تبدأ يوم الإثنين القادم أعمال الملتقى الوطني للذكاء الإصطناعي والتعليم، الذي تنظمه اللجنة الوطنية العمانية للتربية والثقافة والعلوم، ويستكمل يومي 2 نوفمبر و 9 نوفمبر المقبل.

تشارك في الملتقى مجموعة واسعة من الخبراء في مجال التعليم والذكاء الاصطناعي من المنظمات الدولية والإقليمية المعنية بالتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو، الإيسيسكو، الألكسو، ومكتب التربية العربي لدول الخليج) بالإضافة إلى مشاركة أكاديميين وتربويين من الجهات المعنية بالتعليم بالسلطنة.

ويستهدف الملتقى المعلمين والإداريين في قطاع التعليم العام وقطاع التعليم العالي والتقني والمهني، وواضعي السياسات والمشرفين على التعليم.

                           

ويهدف الملتقى الذي يتضمن ست جلسات علمية متخصصة خلال فترات انعقاده إلى التعريف بمفهوم الذكاء الاصطناعي، ومجالاته المختلفة، وآلية استثمار تقنياته المتعددة من أجل التعليم والتعلم في ظل استمرار جائحة كورونا (كوفيد19)، ومناقشة مستقبل التعليم في ظل الثورة الصناعية الرابعة وتطلعات رؤية عُمان 2040، وبناء قدرات المعلم العماني وتأهيله في استخدام هذه التقنيات في مجال التعليم، واستشراف المتغيرات المستقبلية القريبة في قطاع التعليم والمرتبطة بتهيئة الطلبة لوظائف المستقبل وارتباطها بسوق العمل العماني والعالمي، وقراءة للمناهج الحالية ومدى استدامتها ومواءمتها للمتغيرات المستقبلية، كما سيناقش المشاركون أخلاقيات الذكاء الاصطناعي والتعليم.

وسيتضمن اليوم الافتتاحي للمتلقى جلستي عمل تتمحور حول التعليم المدمج والتعليم الإلكتروني، والجلسة الثانية بعنون عُمان والثورة الصناعية الرابعة: Yستشراف المستقبل التربوي، تُلقى خلالهما عشر أوراق عمل متخصصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى