جامعات - كلياتخدمات صحفية

الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا ترفد السلطنة بكلية التكنولوجيا المتقدمة..

أصـــداء

 

أعلن الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا عن اعتماد كلية التكنولوجيا المتقدمة ككلية رابعة بالإضافة الى الكليات الثلاث الحالية وذلك بصدور القرار الوزاري بتاريخ 17 مارس 2022 من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار مشيدا بالدعم الكبير والتعاون الذي تقدمة الوزارة في هذا المجال.

وقال الدكتور علي في تصريح صحفي أن انشاء هذه الكلية يأتي في ظل التطور الهائل للثورة التكنولوجية وسوف تتميز كلية بجودة عالية وكفاءة كبيرة وستقوم برفد سوق العمل بخريجين متميزين لديهم روح الإبداع والإبتكار وقدرتهم في التعامل مع أحدث الاجهزة التكنولوجية، ورغبتهم في التوجه نحو ريادة الأعمال.

وأشار الدكتور رئيس الجامعة إلى أن الكلية سوف تركز على تخصصات الذكاء الاصطناعي وعلوم وتحليل البيانات والبرمجة السحابية وانترنت الأشياء والامن السيبراني وعلوم وهندسة الحاسب الآلي لكي تواكب تحقق أهداف رؤية سلطنة عمان 2040.

من جانبه قال الدكتور سالم بن خميس العريمي نائب رئيس الجامعة أن اعتماد كلية التكنولوجيا المتقدمة تأتي لكي تواكب الثورة الصناعية الرابعة التي تنطلق من النجاحات والانجازات التي حققتها الثورة الصناعية الثالثة، خاصة شبكة الإنترنت وطاقة المعالجة الهائلة، والقدرة على تخزين المعلومات، والإمكانات غير المحدودة للوصول الى المعرفة. فهذه الإنجازات تفتح اليوم الأبواب امام احتمالات لا محدودة من خلال الاختراقات الكبيرة لتكنولوجيات في مجال الذكاء الاصطناعي، والروبوتات، وانترنت الأشياء، والمركبات ذاتية القيادة ، والطباعة ثلاثية الأبعاد، وتكنولوجيا النانو، والتكنولوجيا الحيوية، وعلم المواد ، والحوسبة الكمومية وسلسلة الكتل Blockchain ، وغيرها.

وقال الدكتور سالم العريمي نائب رئيس مجلس ادارة الجامعة الوطنية إنه بعد انشاء الكلية الرابعة سيكون في الجامعة الوطنية ٤ كليات وهي كلية الطب والعلوم الصحية وكلية الهندسة وكلية الصيدلة وكلية التكنولوجيا المتقدمة والتي سيكون مقرها ولاية السيب بمحافظة مسقط.

الجدير بالذكر أن الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا بدأت عملها بسلطنة عمان عام ٢٠١٨ بعد دمج ثلاث مؤسسات تعليمية رائدة هي كلية كاليدونيان الهندسية التي تأسست في عام 1996م بالتعاون الأكاديمي مع جامعة جلاسكو كاليدونيان في المملكة المتحدة، وكلية عمان الطبية التي تأسست عام 2001م بشراكة أكاديمية مع جامعة ويست فيرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية ، وقسم الصيدلة في كلية عمان الطبية فضلا عن كلية الدراسات التأسيسية التي كانت جزءًا من كلية كاليدونيان الهندسية وهي مؤسسة أخرى تخدم الكليات الثلاث عن طريق تقديم برامج دراسية كمتطلبات البرنامج التأسيسي.

وترتبط الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا بمؤسسات أكاديمية دولية مرموقة لضمان العمل بأفضل الممارسات الدولية من شراكات مختلفة لإضافة قيمة وتقديم أفضل تجربة للتعليم العالي في البلاد.

واستقطبت الجامعة الوطنية طلبة دوليين من أكثر من 30 دولة حول العالم إيمانا منها أن الطلاب الذين يأتون من بلدان مختلفة يمتلكون خبرات ومواهب تعليمية فريدة ستسهم في إضافة قيمة في تنشيط الحياة الجامعية

ورفدت كليات الجامعة الوطنية سوق العمل منذ إنشائها بأكثر من 10700 خريج وخريجه منهم 1121 من كلية الطب والعلوم الصحية و 721 من كلية الصيدلة و 8948 من كلية الهندسة وتحتضن الجامعة حاليا في مقاعد الدراسة بكلياتها الثلاث عدد 3757 طالبا وطالبة العمانيين والدوليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى