خدمات صحفيةشركات ، مصانع

الجمعية العمومية لأوبال تنتخب مجلس إدارة جديد وتعتمد التقرير المالي..

أصــداء | عقدت الجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) اجتماع الجمعية العمومية السنوي برعاية سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي وكيل وزارة الطاقة والمعادن وذلك في قاعة فندق كمبنسكي مسقط وبحضور اقتصر على أعضاء مجلس إدارة الجمعية والمدقق المالي، فيما تم عرض الاجتماع باستخدام تقنية الاتصال المرئي وذلك ضمن جهود الجمعية الرامية للحفاظ على صحة وسلامة أعضائها.

في البداية تم الإعلان عن فتح باب الترشيح من خلال المنصة الإلكترونية “تصويت” وتعريف الأعضاء المتابعين من خلال الاتصال المرئي عن كيفية استخدام التطبيق، كما تم عرض فيلم قصير عن أهم الإنجازات التي حققتها الجمعية في العام المنصرم 2020.

وألقى عبدالرحمن بن حميد اليحيائي الرئيس التنفيذي للجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) كلمة أوضح فيها أهم الإنجازات التي تحققت فقال : “لقد استطاعت أوبال أثناء إغلاق المطارات ضمن  تدابير احتواء وباء كورونا وبالتنسيق مع الحكومة على تنظيم اكثر من 133 رحلة طيران مستأجرة لإعادة أكثر من 27 الف موظف من موظفي القطاع إلى أوطانهم ، كما أسهمت في عودة  أكثر من 11 الف موظف إلى أصحاب العمل لدعم استمرارية الأعمال في مؤسساتهم، وهو جهد وفر أكثر من 66 مليون ريال عماني لهذه الصناعة ودليل على جهود الجمعية المستمرة في تشجيع التعاون بين الاعضاء.

وأضاف : “إن رخصة القيادة الوقائية الموحدة لقطاع الطاقة الذي طال انتظارها ستكون سارية المفعول خلال الربع الثاني من هذا العام، وهذا سيعزز السلامة على الطرق والوصول إلى الكفاءة العملية إذ من المتوقع أن توفر 6 ملايين ريال سنويًا، حيث قامت أوبال باعتماد خمسة مراكز للتدريب على القيادة الوقائية ووافقت على خمسة مراكز لتقييم واعتماد السائقين في مناطق الامتياز”.

كما ألقى الدكتور عامر بن عوض الرواس رئيس مجلس إدارة الجمعية كلمة المجلس، أكد فيها حرص أوبال على استدامة “القيمة المحلية المضافة” وازدهار مجتمعات الأعمال التجارية فقال : “إن وجود حوكمة ونظام إداري ومالي متطور بالإضافة الى رسالة وأهداف واضحة ودعم من مختلف الجهات الحكومية والخاصة هو أحد أهم أسباب استمرار الجمعية في تحقيق أهدافها ، ويسرني أن أعرب عن امتناني للدعم المستمر في هذا الشأن لكل الجهات الحكومية والخاصة على دعمهم المستمر لأوبال”.

وخلال الاجتماع قام المهندس حسام الجهضمي أمين الصندوق  بعرض التقرير الإداري والمالي للعام ٢٠٢٠، وخطة العام الجديد ٢٠٢١م، كما تم فيه مناقشة مشروع ميزانية السنة المالية المنتهية ومشروع ميزانية العام الجديد، وتعيين مراقب الحسابات الجديد وتحديد مكافأته.

ثم كرم راعي الحفل أعضاء مجلس الإدارة للفترة الماضية تقديراً لجهودهم وتوجيهاتهم التي ساهمت بشكل فعال في دعم مسيرة نجاح الجمعية.

بعدها تم التصويت وفرز النتائج وعرضها على الأعضاء والتي أسفرت عن اختيار 7 أعضاء لمجلس الإدارة وهم : الدكتور أفلح بن سعيد الحضرمي بعد حصوله على 124 صوتا، والمهندس سعيد بن عامر الحبسي بعد حصوله 97 صوتا، الدكتور عامر بن عوض  الرواس بعد حصوله على 67 صوتا، المهندس حسام بن عبدالله الجهضمي بعد حصوله على 41 صوتا، والمهندس موسى بن باقر الموسوي بعد حصوله على 34 صوتا، والمهندس علي بن محمد اللواتيا بعد حصوله على 33 صوتا، وسيف بن  سعيد الدرعي بعد حصوله على 18 صوتا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى