رياضةعالمي

السماح بحضور جماهيري محدود في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس..

أصـداء – قال منظمو بطولة فرنسا المفتوحة للتنس اليوم الخميس : إنهم سيسمحون بحضور نحو 60 في المئة من عدد الجمهور المعتاد في نسخة 2020 من البطولة المقامة على ملاعب رولان جاروس بسبب أزمة كوفيد-19.

وقال برنار جوديتشيلي رئيس الاتحاد الفرنسي للتنس في مؤتمر صحفي اليوم الخميس : إنه سيسمح بجلوس أربعة أشخاص على الأكثر معاً في الملاعب الرئيسية، على أن يفصل مقعد شاغر بين المجموعات.

وفي بقية الملاعب سيُترك مقعد شاغر بجانب كل مقعد يجلس عليه شخص، عندما تنطلق البطولة الكبرى في 27 سبتمبر المقبل.

وأوضح جوديتشيلي أن هذا يعني توقع حضور نحو 20 ألف متفرج في المراحل الأولى من البطولة الكبرى، التي تقام على الملاعب الرملية، ونحو عشرة ألاف في يوم النهائي.

وهذه الأرقام يمكن أن تتغير في حال مراجعة الحكومة الفرنسية لقواعد التباعد الاجتماعي.

وقال جوديتشيلي ”لجأنا إلى هذا الخيار المسؤول“، وأضاف أن ارتداء الكمامة سيكون إلزاميا للأشخاص الذين سينتقلون داخل الملاعب، بينما يُنصح بارتدائها للناس الجالسة على جانب الملعب.

وأضاف جوديتشيلي ”الأمور تسير في اتجاه إيجابي والتذاكر ستكون متاحة في سبتمبر“.

وفي حال فرض إجراءات أكثر صرامة سيتم إجراء قرعة لتحديد التذاكر التي سيتم إلغاؤها.

وأضاف الاتحاد الفرنسي أن البرتوكولات المتعلقة بكوفيد-19 بالنسبة للاعبين والأجهزة المعاونة لا تزال قيد الإعداد.

وتأجلت بطولة فرنسا المفتوحة من موعدها المعتاد في مايو ويونيو إلى سبتمبر، بسبب جائحة كوفيد-19 التي أصابت ما يقرب من 11 مليون شخص، وتسببت في وفاة أكثر من نصف مليون شخص حول العالم.

وستقام بطولة أمريكا المفتوحة بدون حضور جماهير في نيويورك، من 31 أغسطس إلى 13 سبتمبر المقبلين.

Spread the love
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق