أصداء العالمسياسة

السودان يقول : إنه سيبحث إبرام اتفاقات مع إسرائيل في مجالات التجارة والهجرة..

أصــداء ــ قالت وزارة الخارجية السودانية يوم الأحد : إن السودان وإسرائيل سيبحثان إبرام اتفاقات للتعاون في مجالي التجارة والهجرة في الأسابيع المقبلة، في إشارة إلى خطوات لتنفيذ اتفاق تطبيع العلاقات بين الجانبين بعد عقود من العداء.

وكتب مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على تويتر يقول : إن إسرائيل من جانبها أرسلت شحنة قمح تبلغ قيمتها خمسة ملايين دولار “لأصدقائنا في السودان”.

وجعل الإتفاق الذي توسطت فيه الولايات المتحدة الخرطوم ثالث دولة عربية تقيم علاقات مع إسرائيل في الشهرين الماضيين والخامسة منذ عام 1948.

لكن فصائل سياسية بارزة في السودان رفضت الاتفاق، وقال بعض المسؤولين السودانيين : إنه ينبغي أن يوافق عليها برلمان انتقالي لم يتشكل بعد مرور أكثر من عام على الاحتجاجات الحاشدة التي أطاحت بالرئيس عمر البشير.

وقالت وزارة الخارجية بالخرطوم : إن وفدين من السودان وإسرائيل سيجتمعان في الأسابيع المقبلة للتفاوض على اتفاقات في مجالات الزراعة والطيران والتجارة والهجرة. ولم تذكر تفاصيل أو إطارا زمنيا للمحادثات.

واتفاق التطبيع قضية حساسة في السودان الذي كان شديد الانتقاد لإسرائيل، وتنقسم بشأنه الآراء بين قادته العسكريين والمدنيين الذين يقودون فترة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير.

ويتعين على رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك الحصول على موافقة من برلمان لم يتشكل بعد للمضي قدما في تطبيع رسمي أوسع نطاقا، وقد لا تكون تلك عملية سريعة بالنظر إلى الخلافات بين المدنيين والعسكريين بشأن الانفتاح على إسرائيل.

ولم يتضح بعد متى سيتشكل هذا البرلمان الذي يعد جزءا من المرحلة الانتقالية التي تقود إلى إجراء انتخابات حرة.

وقالت وكالة الأنباء السودانية يوم الأحد : إن البلاد تسلمت الدفعة الأولى من منحة قمح من الإمارات.

وقالت الوكالة “إستلمت الحكومة السودانية المنحة الإمارتية الدفعة الأولى من القمح البالغ قدرها 67 ألف طن وسوف يتم تخصيصها للمطاحن العاملة في الخرطوم والولايات”.

وأضافت الوكالة : إن السودان يجري محادثات مع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة للحصول على شحنة أخرى قدرها 40 ألف طن من القمح.

Spread the love
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق