أصداء العالمسياسة

الكرملين يصف تصويتاً يُمَدّد حكم بوتين “بالانتصار” ومنتقدون يصفونه بالباطل..

أصـداء – وصف الكرملين اليوم الخميس نتيجة تصويت على مستوى البلاد بمنح الرئيس فلاديمير بوتين الحق في الترشح لفترتين إضافيتين بأنها انتصار، لكن جماعة مراقبة مستقلة قالت : إن التصويت لم يكن نزيهاً، ونتيجته معيبة.

وأظهرت النتائج النهائية للتصويت الذي استمر لمدة أسبوع، تأييد نحو 78 بالمئة من الناخبين للتغييرات بالدستور التي تسمح لبوتين بالترشح لفترتين رئاسيتين إضافيتين، مدة كل منهما ست سنوات بعد انتهاء فترته الحالية في 2024.

ويعني هذا أن رجل المخابرات الروسية السابق البالغ عمره 67 عاماً، وحكم روسيا على مدى العِقْدَين الماضيين، سواء كرئيس أو رئيس وزراء، قد يستمر في السلطة حتى بلوغه 83 عاما.

وقال بوتين الذي أصبح بالفعل الأطول بقاء في السلطة في تاريخ روسيا الحديث منذ عهد جوزيف ستالين : إنه لم يحدد بعد مستقبله السياسي ، بينما يزعم منتقدوه تأكدهم من أنه سيحاول البقاء في الكرملين لأطول فترة ممكنة.

ويعتقد بعض المحللين أنه قد يبقي على جميع الخيارات، حتى لا يضيق عليه الخناق قبل 2024.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم بوتين : إن النتيجة اللافتة للتصويت الذي أجري على مستوى البلاد، كانت معياراً لمدى عمق ثقة الروس في بوتين لإدارة الدولة.

وقال بيسكوف ”بكل تأكيد هذا انتصار، ما حدث كان في واقعه انتصاراً حقيقياً للاستفتاء على الثقة في بوتين“.

وكان معدل الرضاء عن أداء بوتين في الشهر الماضي 60 بالمئة، وهو إن ظل مرتفعاً لكنه يدور حول أدنى مستوىً له منذ عِقْدَين بعد تراجعه في أبريل، متأثراً بأزمة فيروس كورونا، والمصاعب التي صاحبتها، وفق ما أظهر استطلاع لمركز ليفادا لاستطلاعات الرأي.

ووصف نشطاء معارضون التصويت؛ بأنه غير شرعي، وقالوا : إنه صمم لتقنين رئاسة بوتين مدى الحياة.

Spread the love
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق