أصــداء منوعةقضايا منوعة

المالية المصرية تنجح في حل نزاع ضريبي لصالح مستثمر عماني..

القاهرة – أصـــداء

 

نجحت وزارة المالية المصرية في حل نزاع ضريبي بين مصلحة الضرائب المصرية، وممثلي شركة «بتروجاز عمان»، وقال وزير المالية المصري، عقب لقائه بسعادة سفير سلطنة عمان بالقاهرة عبد الله بن ناصر الرحبى ووفد الشركة العمانية : “أتابع بنفسي جهود لجان إنهاء النزاعات الضريبية وديًا مع المستثمرين، ونتائج أعمالها؛ ضمانًا لسرعة ودقة الإنجاز في هذا الملف الحيوي والمؤثر في تشجيع مناخ الاستثمار بمصر؛ بما يتناغم مع مشروعات تطوير ورقمنة مصلحة الضرائب التي تستهدف تيسير الإجراءات وتوحيدها وميكنتها، وتعزيز الحوكمة، وتحقيق العدالة الضريبية.

وقال سعادة السفير عبدالله بن ناصر الرحبي : هذه المبادرة ستكون انطلاقة لنشاط استثماري مشترك بين البلدين ،مشيدا بالدور الذي قامت به جهات عدة بجمهورية مصر العربية  ،بدءا من وزارة المالية وهيئة الاستثمار و جهاز الضرائب.

وكانت سفارة سلطنه عمان بالقاهرة قد أجرت عدة اتصالات مع الجانب المصري ، بشان نزاع ضريبي خاص بشركة «بتروجاز عمان»، انتهت إلى اجتماع مشترك بين المختصين بمصلحة الضرائب المصرية، وممثلي الشركة، بحضور سعادة سفير السلطنة بالقاهرة عبدالله بن ناصر الرحبى، تم التوصل فيه إلى إنهاء النزاع الضريبي حول طبيعة عمل الشركة العمانية ونشاطها في مصر والضريبة المستحقة عليها، وفقًا لما قدمته الشركة من مستندات ووثائق، والضوابط القانونية المقررة.

وجاء تأكيد الدكتور محمد معيط وزير المالية المصري، ليكشف أن هناك تكليفًا رئاسيًا بسرعة إنهاء النزاعات الضريبية بعيدًا عن المحاكم؛ بما يُسهم في تهيئة بيئة مواتية لمناخ الأعمال، وتحفيز الاستثمار المتبادل بين سلطنة عمان ومصر ليصب في هذا الإطار، ويؤكد اهتمام القيادة السياسية المصرية وخاصة فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، بدعم العلاقات الاقتصادية ، وتشجيع المستثمرين في البلدين على توسيع أنشطتهم الاستثمارية في السلطنة ومصر، وجذب المزيد من الاستثمارات.

من جانبه قال سالم البوسعيدي المستشار الإستراتيجي لمجموعة محمد البرواني و«بتروجاز عمان» : “هذه الخطوة، تمثل نقطة تحول في تكوين الصورة الحقيقية للمستثمر العماني عن واقع الاستثمار في مصر“، مؤكدا أنه ستكون حافزا لشركه بتروجاز عمان في التوسع في مشاريعها الاستثمارية في مصر في مجالات أخرى، وقال : إن ذلك يخلق بيئة آمنة لأي مستثمر عربي وعماني.

وثمّن في هذا الصدد توجيهات القيادة السياسية المصرية بحل مشاكل المستثمرين في أسرع وقت ممكن، مؤكدا أن ذلك يخدم العلاقات الاقتصادية بين سلطنة عمان ومصر، ومشيدا في الوقت نفسة بالجهود والاتصالات التي بذلها سعادة عبدالله بن ناصر الرحبي سفير السلطنة لدى مصر مع مختلف المسؤولين المصريين في وزارة المالية وهيئة الاستثمار ومصلحة الضرائب المصرية.

حضر الاجتماع رضا عبد القادر، رئيس مصلحة الضرائب، والدكتور هشام الحموي مستشار وزير المالية للمنازعات الضريبية، والسفير حسام حسين مستشار وزير المالية للعلاقات الخارجية، ورجل الأعمال العماني الدكتور محمد البراوني، رئيس مجلس إدارة مجموعة البرواني القابضة «MBH»، وأسامة البرواني الرئيس التنفيذي لشركة «بتروجاز عمان»، وسالم البوسعيدى المستشار الإستراتيجي لمجموعة محمد البروانى و«بتروجاز عمان»، ومحمد القادري الرئيس المالي لشركة «بتروجاز عمان»، وهدير هلال فرغاني شريك من مكتب المستشار القانوني «أوبن تشانس».

‫2 تعليقات

  1. إخواننا العمانيون هم أولى الشعوب بالرعاية فنحن المصريون في سلطنة عمان الحبيبة نجد منهم الإنصاف والعدل ولم يبخسونا حقنا فيجب على الحكومات ألا تبخس حق العمانيين وخصوصا في مصر التي هي بلدهم ولابد أن نشعرهم بأنهم في بلادهم شكرا لإنصاف الإخوة العمانيين

    1. شكرا جزيلا الأستاذ محمد على مشاعرك النبيلة وكن على يقين بأن العمانيين يبادلون أشقاءهم المصريين نفس المحبة والمشاعر الصادقة ، ويعتبرون مصر بلدهم كما هي عمان ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى