أصداء عُمانعُمان اليوم

بَدْءُ تحصين طلبة وطالبات الصف الثاني عشر والعاملين في مجال امتحانات دبلوم التعليم العام بمحافظة جنوب الشرقية..

صـور : بـدر بن مـراد البلـوشي – أصــداء

بدأت يوم الأربعاء بمحافظة جنوب الشرقية حملة تحصين طلبة وطالبات الصف الثاني عشر للطلبة المنتظمين والدارسين بمراكز تعليم الكبار والعاملين في مجال امتحانات دبلوم التعليم العام بمحافظة جنوب الشرقية والتي تأتي تنفيذا لقرار اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطوّرات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا والتي تستمر إلى السادس من يونيو القادم بمختلف مواقع التحصين في المدارس والمستشفيات والمراكز الصحية بالمحافظة.

وقد قام كل من عبدالله بن علي الفوري مدير عام تعليمية جنوب الشرقية والدكتور خالد بن سعيد السعدي مدير عام صحية جنوب الشرقية والفرق المشكلة بين تعليمية وصحية جنوب الشرقية بزيارات لعدد من مراكز التحصين بالمحافظة تم خلالها الاطمئنان على آلية العمل بالمراكز.

لاقت الحملة إقبالا من الطلاب، وسارت آلية التحصين بكل سهولة ويسر نظرا للاستعدادات المبكرة التي اتخذت من قبل مديريتي الصحة والتربية بالمحافظة والمدارس إلى جانب الوعي المجتمعي بأهمية التحصين وأخذ اللقاح.

              

وقال عبدالله بن علي الفوري مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الشرقية : خلال زيارتنا لمراكز التحصين بالمحافظة الأمور ولله الحمد سارت كما خطط لها ، من حيث اماكن الفريق المشرف على التطعيم وكذلك مدخلي البيانات واماكن جلوس الطلبة وهناك فرق عمل بالمدرسة برئاسة المدير فكل الشكر لإدارة المدرسة والزملاء اعضاء الهيئة التدريسية على ما قاموا به من جهود لتنظيم سير عملية التحصين على مستوى المدرسة، ولاحظنا بأن هناك إقبالاً من الطلاب على التحصين، واتقدم بوافر الشكر والتقدير للزملاء في المديرية العامة للخدمات الصحية بالمحافظة والمستشفيات والمراكز الصحية..

               

وأفاد الدكتور خالد بن سعيد السعدي مدير عام الخدمات الصحية ‏بجنوب الشرقية خلال زيارته إلى مراكز التطعيم بالمحافظة بالرضا التام عن اداء ‏العاملين الصحيين ‏وسير عمل آلية التحصين ‏كما تقدم بالشكر الجزيل ‏للمديرية العامة للتربية والتعليم بالمحافظة وجميع الهيئات التعليمية ومدراء المدارس على تعاونهم المثمر ‏في تسهيل وتيسير عملية التحصين ‏كما يدعو ابناءنا طلبة الدبلوم العام بالمبادرة لأخذ اللقاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى