أصــداء منوعةثقافة ، أدب ، إصدارات

تدشين المجموعة القصصية “لسوادي حلاوة” للكاتبة التونسية رحمة البحيري..

أصـــداء  |

 

شهد معرض الكتاب تدشين كتاب “لسوادي حلاوة” عنوان لمجموعة قصصيّة متكوّنة من 9 قصص (القنّاص، الحمّام، لسوادي حلاوة، قرية السّوالم، حوريّة الكلاتوس، مرشي الهجاجل، علي ولد الحوّات، شجرة البول العملاقة، العربيّة وسيعة) للكاتبة التّونسيّة رحمة البحيري، ابنة القيروان، المقيمة بسلطنة عمان.

يحضر العنوان بمتجسّد فلسفة جماليّة القبح. ويتجلّى ذلك جيّدا في المتن الحكائي، والحكاية في كلّ قصّة، صورة شيء مثلما هي حدث وجزء من حاضر حقيقيّ، وليس افتراضيّا خالصا كما قد نتوهّم، وهي لا تقوم بذاتها وإنّما تحتاج إلى مرسل ومرسل إليه وسياق؛ وفي هذا تكمن في قدرة الكاتبة على فصل العارف عن المعروف والمدرِك عن المدرَك.

أتت القصص لتعكس لنا المجتمع التّونسي من الدّاخل، وتحديداً القيروان – مدينة الكاتبة – كأحد الشّخوص الفعّالة تساهم في بناء الشّخصيّات وتدفع بسيرورة الأحداث، كما تكون أحد ركائز حلّ العقد أو تقمّمها؛ تنقل لنا كلّ قصّة باختلاف روّاتها معاناة الذّات الإنسانيّة انطلاقا من الحضارة المحاطة بها، ومدى تأثّرها بالبعد الإنثونولوجي في تكويناتها واختياراتها؛ ثمّ تستمدّ الحلاوة من عمق العناء أو السّواد – كما أشارت لذلك الكاتبة – في اختيار العنوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى