أصداء عُمانإقتصاد

تدشين مشروع استزراع الأسماك في محافظة مسندم..

أصـداء – أكملت وزارة الزراعة والثروة السمكية وشركة المياه الزرقاء التابعة للشركة العمانية لتنمية الثروة السمكية وبالتعاون مع البحرية السلطانية العمانية تدشين مشروع تطوير استزراع الأسماك الزعنفية في الأقفاص العائمة في محافظة مسندم بنقل وإنزال فراخ أسماك الكوفر الأوروبي حيث تتميز المحافظة باحتوائها على خلجان عميقة ومحمية مناسبة وصالحة للاستزراع بالأقفاص العائمة.

وبدأ العمل في المشروع فعليا قبل عدة أشهر بتركيب ووضع الأقفاص والشباك ومراسي الأقفاص بأحد الخيران بمحافظة مسندم، وسيتم لاحقا توفير مكان ملائم لتخزين الغذاء ولوازم الإنتاج بالقرب من موقع الأقفاص في القرية القريبة من موقع المشروع، وتم وضع الزريعة في الأقفاص وتوفير الغذاء والرعاية لها إلى مرحلة التسويق.

وتم جلب الزريعة  والاعتناء بها من مركز الاستزراع السمكي بالبستان التابع لوزارة الزراعة والثروة السمكية، ويقوم فريق العمل بالغوص من أجل مراقبة الأقفاص تحت الماء بشكل دوري تجنباً لأي تلف قد يصيب الشباك ومتابعة نمو الزريعة ، بعد ذلك سيقوم المشروع بحصاد الأسماك بالطرق المثلى للوصول لمرحلة التسويق.

ويعتبر مشروع استزراع الأسماك الزعنفية في الأقفاص العائمة في محافظة مسندم أحد الحلول لتوفير الغذاء المستمر ، سواء للاستخدام المحلي أم للتسويق الخارجي .

ويهدف المشروع إلى إدخال تقنيات الاستزراع بالأقفاص العائمة إلى مجتمع الصيادين بالمحافظة وتأهيلهم وتعريفهم وحثهم على تبني مثل هذه المشاريع الاقتصادية، إضافة إلى توظيف العديد من الصيادين وأبنائهم من القرى المجاورة للعمل فيه مع الإشراف المباشر من المختصين بإدارة الثروة السمكية بمحافظة مسندم.

وسيعمل المشروع على جمع بيانات أحيائية عن نمو الأسماك المستزرعة في المحافظة وربطها بالتغيرات الفيزيائية والكيميائية في البيئة البحرية كنسبة الأوكسجين الذائب في الماء ودرجة الحرارة وشدة التيار ومعدل حموضة الماء (الأس الهيدروجيني) وهو ما من شأنه استكمال البحث العلمي في مجال الاستزراع السمكي وخصوصا في الأنواع ذات الأهمية تجارياً في السلطنة.

Spread the love
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق