أصــداء منوعة

ترميم فيلم “نابليون” الذي عُرض للمرة الأولى في عام 1927..

أصــداء – العمانية | تعمل هيئة السينما الفرنسية (السينماتيك) على ترميم فيلم “نابليون” الذي أخرجه “آبل غانس” وأدى فيه “آلبير ديادوني” دور الإمبراطور الفرنسي الشهير.

ويُعدّ الفيلم الصامت الذي عُرض للمرة الأولى في عام 1927 أحد أمهات تاريخ الفن السابع. وشهد الفيلم البالغة مدته أكثر من سبع ساعات، العديد من الإبداعات المرئية، وخضع للترميم أكثر من مرة.

وتميز إنجاز الفيلم بالكثير من الحيل الفنية، إذ ثبّت المخرج كاميرات على ظهور الأحصنة أثناء مشاهد المعارك لتزويد الجمهور بمشاهد أقرب ما تكون إلى الوقائع.

وصُممت بعض المشاهد لعرضها على ثلاث شاشات في آن واحد بهدف تقديم وجهات نظر متباينة حولها.

وكان “آبل غانس” يخطط لعرض حياة “نابليون بونابرت” على مدى ثمانية أفلام. غير أن إفلاس الأستوديوهات أجبره على تخفيض المشروع والاكتفاء بإخراج الجزأين الأوّلين المخصصين لفترة شباب الإمبراطور.

وكانت أجزاء كاملة من الفيلم قد اختفت وبشكل غير قابل للإصلاح، بسبب عمليات القصّ والإلصاق المتكررة. وتأمل “السينماتيك” استكمال عملية الترميم التي أُطلقت في عام 2008 مع نهاية 2021 تزامناً مع الذكرى المئوية الثانية لوفاة “نابليون”، وقد خصصت لذلك ميزانية تبلغ نحو مليوني يورو. وستساعد “نتفليكس” في تمويل عملية الترميم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى