أصداء عُمانإقتصاد

تطوير تنتهي من تنفيذ 46 مشروعًا بالدقم..

أصــداء – العمانية | أنجزت شركة عُمان لتطوير المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم “تطوير” تنفيذ 46 مشروعا في مجال البنية الأساسية والاستشارات بالمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.

ومن بين هذه المشاريع سد وادي صاي ، وسد وادي جرف ، وقنوات تصريف مياه الأمطار من السدود إلى البحر ، والحِزم الثانية والثالثة والرابعة والسابعة لميناء الدقم التي تضم الرصيف التجاري والرصيف الحكومي ورصيف المواد السائلة والمباني الخاصة بتشغيل ميناء الدقم والمحطة الجمركية وميناء الصيد البحري (متعدد الأغراض) ، بالإضافة إلى مبنى المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم ومشروع الـ 150 وحدة سكنية المخصصة لأهالي الدقم والعديد من المشروعات الأخرى.

وتعد الشركة الذراع التنفيذية والاستثمارية للهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة وتمتلكها الهيئة بنسبة 100 بالمائة ، وقد تم إنشاؤها في عام 2014 من قبل الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية والمناطق الحرة لضمان إدارة وتنفيذ جميع مشروعات تطوير المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم بكفاءة عالية، وإدارة مختلف الأصول داخل المنطقة وفقا للأنظمة المتبعة في مجال الجودة والصحة والسلامة والبيئة، بالإضافة إلى الاستثمار في الفرص التجارية التي تركز على تمكين تنمية الدقم وفي نفس الوقت تعظيم عوائد المساهمين.

وقالت الشركة في تقرير تنشره مجلة الدقم الاقتصادية في عددها الـ 23 الذي يصدر هذا الشهر إن عدد المشروعات التي تشرف عليها في مجال البنية الأساسية حاليا يبلغ 6 مشروعات من بينها : إنشاء الطريقين 1 و 5 ، ونظام تصريف المياه بميناء الدقم ، وازدواجية شارع السلطان سعيد بن تيمور ، وميناء الصيد البحري (أعمال الطرق والمرافق البحرية) ، وتوسعة شبكة توزيع المياه ، وإنشاء محطة الصرف الصحي بالدقم.

واستطاعت “تطوير” على مدى السنوات الماضية بناء فريق ذي مهارة عالية من المهندسين العمانيين، الأمر الذي أكسبها خبرة عالية في مجال تنفيذ المشروعات وإدارة الأصول واستقطاب الاستثمارات؛ تمكّنها من الدخول في مشروعات جديدة خارج المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.

وقال التقرير إنه من المتوقع أن تحقق الشركة نموا أكبر خلال الفترة المقبلة في مجال إدارة المرافق (الأصول) بعد إنجاز العديد من مشروعات البنية الأساسية بالدقم خلال السنوات القليلة الماضية ، كما إن شركة تطوير ستركز في إدارتها للأصول على تقليل تكاليف التشغيل وزيادة عمر الأصول ، كما تفتح إدارة المرافق الباب لتلبية حاجة الشركات الأخرى الموجودة بالدقم لتزويدها بخدمات إدارة المرافق.

وفي مجال إدارة الاستثمارات ؛ لعبت الشركة دورا كبيرا في استقطاب المستثمرين من خلال الدخول في شراكات بنسب قليلة ، وقد أسهم هذا النهج في زيادة ثقة المستثمر في الدقم.

وقد نجحت الشركة خلال الفترة الماضية في إنشاء ثلاث شركات تراوحت نسبة مساهمتها في رأس المال بين 15 بالمائة و 70 بالمائة، وقامت في فبراير الماضي بالتنازل عن حصتها في شركة محاجر الدقم محققة عائدا استثماريا بنسبة 33 بالمائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى