أصداء عُمانعُمان اليوم

جلالة القائد الأعلى يتفضَّل بزيارة إلى وزارة الدفاع ورئاسة أركان قوات السلطان المسلحة بمعسكر المرتفعة..

أصــداء – العمانية

تفضّل حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى – حفظه الله ورعاه – صباح الأربعاء بزيارةٍ سامية كريمة إلى وزارة الدفاع ورئاسة أركان قوات السلطان المسلحة بمعسكر المرتفعة.

ولدى وصول جلالة القائد الأعلى – رعاه الله – لمقرِّ المعسكر أدت ثلة من حرس الشرف التحية العسكرية لجلالته – أبقاه الله – وكان في استقبال جلالته – أيَّده الله – لدى وصوله لمقر وزارة الدفاع صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع، ومعالي الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الأمين العام بوزارة الدفاع.

 

وبمناسبة هذه الزيارة السامية الكريمة تفضَّل مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى – حفظه الله ورعاه – فتقبل هدية، تشرف بتقديمها لجلالته – حفظه الله ورعاه – صاحب السمو السيد شهاب بن طارق ال سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع.

وقد تفضَّل جلالة القائد الأعلى – حفظه الله ورعاه – بالتقاط صورة تذكارية مع كبار المسؤولين والقادة وكبار الضباط في وزارة الدفاع وأسلحة قوات السلطان المسلحة.

كما تفضَّل جلالته – أبقاه الله – واستمع إلى إيجاز عن وزارة الدفاع تشرف بتقديمه لجلالته معالي الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الأمين العام بوزارة الدفاع.

وتفضل جلالته – رعاه الله – واستمع إلى إيجاز عن رئاسة أركان قوات السلطان المسلحة وإداراتها ووحداتها المختلفة قدمه أمام مقام جلالته – رعاه الله – الفريق الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي رئيس أركان قوات السلطان المسلحة.

كما تشرف كل من اللواء الركن مطر بن سالم البلوشي قائد الجيش السلطاني العماني، واللواء الركن طيار خميس بن حماد الغافري قائد سلاح الجو السلطاني العماني، واللواء الركن بحري سيف بن ناصر الرحبي قائد البحرية السلطانية العمانية، بتقديم ايجاز أمام المقام السامي – رعاه الله – عن كل من الجيش السلطاني العماني وسلاح الجو السلطاني العماني والبحرية السلطانية العمانية.

كما تفضل جلالة القائد الأعلى – حفظه الله – بزيارة كريمة سامية لمركز العمليات المشتركة برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة، وفور وصول جلالته لمقر المركز أدت ثلة من حرس الشرف التحية لجلالته رعاه الله، وقد تفضل جلالته واستمع إلى ايجاز عن القدرات العملياتية لمركز العمليات المشتركة والأدوار العملياتية المناطة به فضلاً عن ما يضطلع به من مهام ووجبات عملياتية قدمه العميد الركن عبدالعزيز بن عبدالله المنذري مساعد رئيس أركان قوات السلطان المسلحة للعمليات والتخطيط.

وتفضل جلالته – أبقاه الله – واستمع إلى ايجاز عن مركز الأمن البحري والأدوار التي يقوم بها المركز في مجالات الأمن البحري، وبما يسهم في تحقيق السلامة البحرية، وقد قدم الايجاز العميد الركن بحري / محمد بن حمود الزدجالي رئيس مركز الأمن البحري.

وخلال زيارة جلالته – رعاه الله – لكل من مركز العمليات المشتركة برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة ومركز الأمن البحري تفضل جلالة القائد الأعلى – حفظه الله – بالتقاط صورة تذكارية مع كبار الضباط من منتسبي رئاسة أركان قوات السلطان المسلحة وقيادات أسلحة قوات السلطان المسلحة والإدارات الأخرى بوزارة الدفاع.

تأتي هذه الزيارة السامية الكريمة في إطار الاهتمام السامي والعناية الكريمة التي يوليهما جلالة القائد الأعلى – رعاه الله – لمنتسبي وزارة الدفاع وأسلحة قوات السلطان المسلحة، إيماناً من جلالته – رعاه الله – للأدوار الجسيمة التي تضطلع بها في الذود عن حياض الوطن وحماية مكتسباته ومنجزاته، وما تقدمه من أدوار تنموية رائدة جنباً إلى جنب ومع باقي المؤسسات الحكومية الأخرى.

هذا وقد غادر مولانا حضرة صاحب الجلالة القائد الأعلى حفظه الله ورعاه معسكر المرتفعة تحفه عناية الله وحفظه بعد أن تفضل جلالته – رعاه الله – بزيارة سامية كريمة لمقري وزارة الدفاع ورئاسة أركان قوات السلطان المسلحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى