أصداء عُمانعمان والعالم

جلسة مباحثات بين سلطنة عُمان ومملكة البحرين..

أصــداء – العمانية

عقد سعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية اليوم بديوان عام الهيئة جلسة مباحثات مع معالي الشيخ الدكتور خالد بن خليفة آل خليفة نائب رئيس الأمناء المدير التنفيذي لمركز عيسى الثقافي بمملكة البحرين والوفد المرافق له.

تم خلال الجلسة، بحث أوجه التعاون في مجالات الوثائق والمحفوظات والدراسات التاريخية بين البلدين وسبل تعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة، إلى جانب تعزيز التنسيق الثنائي في مجالات المؤتمرات والندوات التاريخية والحضارية والفكرية والعلمية والمعارض الوثائقية، حيث أكد الجانبان على أهمية دفع التعاون نحو تمكين الحصول على الوثائق التي تخص البلدين.

كما أن الدعم الفني في بناء إدارة الوثائق في مركز عيسى الثقافي بمملكة البحرين والاستفادة من تجربة سلطنة عُمان في التحول الرقمي وتطبيق منظومة إدارة المستندات والوثائق الإلكترونية “وصول” من أهم الموضوعات التي تركزت عليها المباحثات بين الجانبين.

إضافة إلى أهمية تعزيز وتبادل الخبرات وتدريب العاملين وبناء قدراتهم الذاتية وذلك من خلال التدريب الفني والتقني، وتبادل الدعوات للمناشط والفعاليات التي تقام في البلدين، وبحث التعاون في مجال تبادل الإصدارات ونشر المطبوعات الوثائقية والثقافية والأدبية والتاريخية، ووضع برامج مشتركة بين البلدين في مجال الوثائق والمحفوظات، كما استعرض الجانبان أبرز المستجدات في القطاع الوثائقي على الساحتين الإقليمية والدولية.

وقدم سعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية نبذة عن دور هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في حفظ ذاكرة الوطن، وبناء نظم حديثة لإدارة الوثائق والمحفوظات وفق أحدث المواصفات العالمية، إلى جانب مهام الهيئة في تعريف المجتمع المحلي والدولي بإسهاماتها في الجوانب التاريخية والحضارية لسلطنة عُمان من خلال إقامة المؤتمرات والندوات والمعارض الوثائقية المحلية والعالمية.

وأشار سعادة الدكتور رئيس الهيئة إلى أن سلطنة عُمان أولت اهتمامًا كبيرًا بقطاع الوثائق، لأهميته في حفظ تاريخ وإرث السلطنة على مر الحقب الزمنية.

كما تضمن برنامج الوفد جولة استطلاعية لبعض تقسيمات الهيئة التخصصية والفنية، وتم تسليط الضوء خلالها على عرض مرئي يحكي مجالات عمل هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية “ذاكرة وطن” وأهم أهدافها والاختصاصات والأعمال التي تقوم بها، وكذلك تقديم نبذة شاملة حول نظام إدارة الوثائق والمحفوظات الذي تعمل عليه الهيئة في الجهات الخاضعة لقانون الوثائق والمحفوظات، إضافة إلى عرض منظومة إدارة الوثائق والمراسلات الإلكترونية، وإدارة المحفوظات بالهيئة، كما اطلع معالي الشيخ الدكتور خالد بن خليفة آل خليفة والوفد المرافق له على آلية سير العمل في دائرة الاطلاع لخدمة الباحثين والدارسين.

وسيشمل برنامج الوفد يوم غدٍ الثلاثاء جولة استطلاعية في المعرض الدائم للوثائق والمحفوظات الوطنية وسيتعرف من خلالها الوفد الزائر على المكنون التاريخي والموروث الحضاري اللذين تزخر بهما سلطنة عُمان، إلى جانب زيارة معمل الإتلاف الآمن للوثائق والاطلاع على منظومة وآلية سير العمل فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى