أصداء عُمانإقتصاد

سلطنة عُمان تختتم مشاركتها في اجتماع مجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية..

أصـــداء – العمانية

اختتمت سلطنة عُمان ممثلة في البنك المركزي العُماني يوم الإثنين مشاركتها في اجتماع الدورة الاعتيادية السادسة والأربعين لمجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية التي نظمها صندوق النقد العربي، وذلك بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية.

ترأس وفد سلطنة عُمان مالك بن عبدالله المحروقي مستشار بمكتب الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العُماني.

وناقش المجلس خلال الاجتماع عدة موضوعات، أبرزها الموجة التضخمية العالمية وتداعياتها على السياسة النقدية في الدول العربية ومخاطر تداعيات تغيرات المناخ على القطاع المالي والخدمات المصرفية وتحديات التحول نحو التمويل الأخضر.

كما تطرق الاجتماع إلى متطلبات وتحديات إعادة بناء هوامش رأس المال والسيولة لدى القطاع المصرفي بعد رفع حزم الدعم.

وناقش المجلس خلال اجتماعه توصيات أعمال اللجان وفرق العمل، منها اللجنة العربية للرقابة المصرفية، وفريق العمل الإقليمي لتعزيز الشمول المالي في الدول العربية، وفريق عمل الاستقرار المالي، واللجنة العربية لنظم الدفع والتسوية، واللجنة العربية للمعلومات الائتمانية، ومجموعة عمل التقنيات المالية الحديثة. كما ناقش المجلس تقرير الاستقرار المالي في الدول العربية لعام 2022م، والتقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2022م، بالإضافة إلى موضوعات أخرى تهم القطاع المصرفي في العالم العربي.

وشارك البنك المركزي العُماني أيضًا في حلقة عمل الطاولة المستديرة رفيعة المستوى المصاحبة للاجتماع حول “العملات الرقمية للبنوك المركزية ومستقبل النظام النقدي” وتم خلالها مناقشة اعتبارات التصميم والمتطلبات التقنية والتنظيمية المتعلقة بإصدار العملات الرقمية للبنوك المركزية وتداعياتها، ودور العملات الرقمية للبنوك المركزية في تعزيز الشمول المالي، وتطبيقات العملات الرقمية في المدفوعات عبر الحدود، واختتمت حلقة العمل بتقديم حلقة نقاشية مفتوحة حول تجارب ودروس ومرئيات المصارف العربية حول السياسات والتوجهات المستقبلية المناسبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى