أصداء عُمان

شركة “تنوير” للكهرباء تدرس بدائل للتغذية العكسية في محافظة مسندم…

أصــداء – العمانية 

صرح المهندس محمد بن يوسف الشحي مدير شركة تنوير للكهرباء بمحافظة مسندم بأن إجمالي الموازنة المخصص لقطاع الكهرباء بالمحافظة خلال العام الحالي بلغ ٣ر٢٦ مليون ريال عماني.

وقال في تصريح لوكالة الأنباء العمانية إن شركة “تنوير” تدرس حاليا بدائل للتغذية العكسية الاحتياطية بمحافظة مسندم تتضمن دراسة عدة مقترحات منها مقترح إقامة محطة احتياطية في ولاية دبا سيتم رفعه إلى هيئة تنظيم الخدمات العامة قبل نهاية العام الحالي بسبب عدم ربط الشبكة الكهربائية بمحافظة مسندم بالشبكة الرئيسية بالسلطنة وتواجد خطوط النقل الكهربائي بمسار جبلي وعر يصعب فيها سرعة إنجاز الصيانة للأعطال في حال حدوثها.

وأكد أن شركة تنوير بذلت جهودًا حثيثة في تطوير الشبكات الكهربائية في محافظة مسندم ويعد مشروع إنشاء نظام النقل الكهربائي جهد 132 ك.ف الذي تم الانتهاء منه في عام 2018 والشبكة التابعة لها ومشروع محطة خصب الجديدة أهم المشروعات بالشركة حيث بلغت التكلفة الإجمالية للمشروعين 62 مليون ريال عماني.

وأضاف المهندس محمد بن يوسف الشحي أن هذه المشروعات تواكب الطلب المتزايد على الكهرباء في محافظة مسندم وترفع كفاءة القدرة الكهربائية لنقل وتوزيع الكهرباء وزيادة الموثوقية والاعتماد على الطاقة الكهربائية وتسهم في إقامة مشروعات مستدامة من جهة وتعزيز الاستفادة القصوى من الموارد وتحقيق القيمة المضافة من جهة أخرى.

وأشار إلى أن محطة التحويل الرئيسة بتيبات تعدّ نقطة الربط الرئيسة بين نظام النقل الكهربائي ومحطة مسندم للطاقة وتعمل المحطة على تزويد المشتركين بولاية بخا وجميع المناطق التابعة لها من خلال تحويل جهد 132 ك.ف إلى جهد 33 ك.ف بواسطة محولين سعة كل منهما 63 ميجاوات امبير كما يتم نقل الطاقة الكهربائية إلى ولاية خصب بواسطة خط كهربائي جهد 132 ك.ف ثنائي الدائرة تم إنشاؤه عبر 73 برجًا كهربائيًّا بطول 19 كيلومترًا ممتدة من منطقة الدارة مرورا بمناطق تيبات وغمضا وبعض القرى الجبلية وصولا إلى منطقة محاس بخصب.

وقال إن محطة التحويل الرئيسة بخصب تعمل على تزويد المشتركين بالولاية وجميع المناطق التابعة لها من خلال تحويل جهد 132 ك.ف إلى جهد 33 ك.ف بواسطة محولين سعة كل منهما 125 ميجاوات امبير.

وأضاف مدير شركة تنوير للكهرباء بمحافظة مسندم أن نقل الطاقة الكهربائية إلى ولاية دبا يتم بواسطة خط كهربائي جهد 132 ك.ف ثنائي الدائرة تم إنشاؤه عبر 235 برجًا كهربائيًّا بطول 63 كيلومترًا ممتدة من منطقة محاس مرورا بمناطق القرى الجبلية وصولا الى منطقة خب الشامسي بدبا.

وبين أن إنشاء محطة كهرباء خصب الجديدة جاء بهدف إمداد الطاقة الكهربائية الاحتياطية للمشتركين في حالة حدوث انقطاع في التيار الكهربائي بمحطة مسندم للطاقة في تيبات، حيث يكون بالإمكان تشغيل المحطتين بالتوازي في حالة الزيادة المستقبلية في طلب الطاقة وهي تعمل بـ 6 مولدات كهربائية بسعة إجمالية قدرها 80 ميجاوات.

وأشار إلى أن هذه المشروعات تواكب النمو المطرد في الطلب على الطاقة الكهربائية في محافظة مسندم إذ يبلغ معدل النمو في الاستهلاك 4 بالمائة سنويا مؤكدا أن نسبة تغطية المحافظة وصلت حتى الآن إلى أكثر من 95 بالمائة، كما قامت الشركة بإنارة الكهرباء لأكثر من 96 بالمائة من القرى الجبلية والبحرية بالمحافظة كما أنها تعمل باستمرار على توصيل الكهرباء للمشتركين بالمخططات والمناطق من خلال أعمال التمديدات الكهربائية بتكلفة إجمالية تصل إلى مليون ريال عماني سنويا.

وقال إن الشركة قامت بتنفيذ مجموعة من المشروعات في تحسين وتدعيم الشبكات الكهربائية بتكلفة إجمالية وصلت إلى 4.5 مليون ريال عماني وتضمنت إنشاء خط كهربائي إضافي جهد 33 كيلوفولت إلى قرية كمزار والقرى البحرية بهدف رفع مستوى الاعتمادية في هذه المناطق وأعمال الشبكة الكهربائية جهد 11 ك.ف بكل من كمزار وليما ومشروع إنشاء محطة المحولات الرئيسة بقرية غمضاء لتغذية ولاية بخا.

وأضاف مدير شركة تنوير للكهرباء بمحافظة مسندم أن الشركة تقوم حاليا بأعمال التناقص لرفع مستوى الاعتمادية والأمان لقرية ليما من خلال ربط شبكة التوزيع بليما بالشبكة بولاية دبا بتكلفة تقديرية تصل إلى مليون ريال عماني كما تقوم بإعداد مشروعات العدادات الذكية ومسبقة الدفع بالمحافظة.

وأكد أن شركة تنوير للكهرباء استثمرت في عام 2017 حوالي 66 مليون ريال عماني من أجل إيصال الخدمة الكهربائية من تيبات إلى ولاية دبا مرورا بولاية خصب موضحا أن عقود التشغيل لمحطات الكهرباء وعقود الطوارئ وصيانة الشبكات والنقل والتوزيع تصل سنويا إلى 3.5 مليون ريال عماني.

وأشار إلى أن وجود المحطة الكهربائية في مدينة محاس الصناعية سوف يعزز توفير الطاقة الكهربائية ويجذب الاستثمارات للمدينة مشيرا إلى أن النظام الكهربائي بالمحافظة قادر على استيعاب أحمال إضافية تصل إلى أكثر من ١٠٠ ميجاوات.

وعن الخدمة الكهربائية في ولاية مدحاء وضح أن هناك حاجة ماسة لإنشاء محطة كهربائية بالولاية حيث يوجد بها حاليا محطة تم إنشاؤها في عام 1981 ورفع الطاقة الاستيعابية في عام 2013 ويوجد بها 6 مولدات بطاقة تركيبية تبلغ 10 ميجاوات، مشيرا إلى أنه من أجل التغلب على مشكلة انقطاع الخدمة سيتم استئجار الكهرباء من شركات عمانية بشكل سنويا يصل إلى ٤ ميجاوات بتكلفة قدرها 114 ألف ريال عماني.

ووضح المهندس محمد بن يوسف الشحي أن عدد المشتركين بالخدمة في محافظة مسندم بلغ حتى نهاية يونيو 2021 حوالي 16188 مشتركًا فيما وصل عدد العدادات الذكية المسبقة الدفع إلى 264 عدادًا بنسبة 2 بالمائة من إجمالي المشتركين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى