أصداء عُمانمحليات

شملت رؤوساً من الأبقار والماعز والأغنام .. ذبح أكثر من 1677 رأسا بمسلخ بلدية صور..

صـور : بـدر بن مـراد البلوشي – أصــداء

 

إستقبل المسلخ البلدي بصور 1677 ذبيحة خلال شهر يوليو المنصرم، وسط سلسلة من الاجراءات الاحترازية وضمن بيئة رقابية متميزة وذلك حرصا على سلامة العاملين بالمنشأة وحرصا على سلامة المستفيدين من خدمة الذبح والكشف البيطري بجميع مراحل العمل.

وكشفت الإحصائية أن إجمالي عدد المذبوحات في المسلخ خلال الفترة المشار إليها قد بلغ (209) رؤوس من الابقار و(1286) راسا من الماعز والاغنام، منها (8) رؤوس من الجمال ، فيما بلغ عدد المذبوح من الخراف (174) رأساً ؛ حيث تم الكشف عليها من قبل الطبيب البيطري قبل وأثناء عملية الذبح للتأكد من خلوها من الامراض الفيروسية.

 

ونتج عنها رصد بعض الاضاحي المصابة بالأمراض الفيروسية، حيث تم اتلاف 310 كجم من اللحوم تنوعت فيها اسباب الإعدامات ما بين حويصلات ديدان شريطية وهزال مع ارتشاحات وتسمم صديدي وعدم الإدماء التام وحويصلات مائية (الهيدات) ويرقات (الصفراء) ، كما تم رصد 7 مذبوحات مصابة بالأكياس المائية العدادية.

وفي ظل تفشي فيروس كورونا، اتخذت بلدية صور سلسلة من الاجراءات الاحترازية للحد من انتشار فايروس كورونا اثناء اوقات العمل. حيث تم تنفيذ العديد من البرامج التوعوية للعاملين بمسلخ البلدية للحد من انتشار الامراض الفيروسية اثناء مباشرة العمل من خلال تعزيز الوعي لديهم بالإجراءات الاحترازية المطلوبة.

ويتم تعقيم المسلخ والمعدات المستخدمة في الذبح بالمواد المطهرة على مدار الساعة. فضلا عن اجراء فحوصات احترازية يومية للعاملين بمسلخ البلدية وتوجيههم بضرورة تطبيق التباعد الاجتماعي والالتزام باستخدام وسائل الحماية الشخصية. ويتم استقبال المستفيدين من الخدمات المقدمة من المسلخ بما يتوافق مع الاجراءات الاحترازية المعلنة من قبل اللجنة العليا لبحث الية التعامل مع تطورات فيروس كورونا (كوفيد-19).

واتسعت الجهود الى خارج اسوار المسلخ، حيث تم تكثيف الرقابة على الحيوانات بالحظائر ومحلات بيع اللحوم والدواجن للتأكد من خلوها من الأمراض. حيث تم تنفيذ سلسلة من الزيارات التفتيشية للحظائر تم خلالها اتخاذ الفحوصات البيطرية للتأكد من سلامة المعروض من المواشي والدواجن. كما تم تقديم النصح والارشاد للعاملين بهذه الحظائر حول ضرورة الالتزام باتخاذ الاجراءات الاحترازية الوقائية وذلك حرصا على سلامة العاملين المواشي والدواجن.

وتهيب بلدية صور، جميع سكان الولاية بضرورة التوجه للمسلخ وتجنب الذبح في المنازل او الاستعانة بمن يمارس اعمال الذبح بصفة غير قانونية من القصابين الجائلين، وذلك لانعدام توفر البيئة الصحية للذبح في ظل غياب الفحص البيطري وجهلهم بالطرق السليمة في التعامل مع الذبائح مما قد يشكل خطرا على الصحة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى