أصداء عُمانإقتصاد

صعود جماعي لمؤشرات بورصة مسقط والقيمة السوقية تتجاوز 21.5 مليار ريال..

أصــداء – العمانية | سجلت مؤشرات بورصة مسقط الأسبوع الماضي صعودا جماعيا، وارتفع المؤشر الرئيس للبورصة للأسبوع الثالث على التوالي وأغلق على 4077 نقطة مسجلا مستوى قياسيا جديدا محققا مكاسب بنحو 48 نقطة.

وارتفع مؤشر القطاع المالي 103 نقاط، وسجل مؤشر قطاع الصناعة أفضل المكاسب مرتفعا 195 نقطة، وارتفع مؤشر قطاع الخدمات 17 نقطة ومؤشر السوق الشرعي 17 نقطة أيضا.

وجاءت هذه المكاسب مدعومة باستمرار الأجواء المتفائلة بتحسن الاقتصاد الوطني بالتزامن مع ارتفاع أسعار النفط والتوسع الذي تشهده حملة التحصين بالسلطنة ضد فيروس مرض كورونا، وصعدت القيمة السوقية للشركات المدرجة بالبورصة بنهاية تداولات الخميس إلى أكثر من 21.5 مليار ريال عماني مسجلة مكاسب أسبوعية تقدر بنحو 22 مليون ريال عماني.

وبلغت قيمة التداول الأسبوع الماضي 23.9 مليون ريال عماني مقابل 27.6 مليون ريال عماني في الأسبوع الذي سبقه، وتراجع عدد الصفقات المنفذة من 5339 صفقة إلى 4352 صفقة.

وتصدر الإصدار الـ 57 من سندات التنمية الحكومية الأوراق المالية الأكثر تداولا من حيث قيمة التداول بعد تداول 75 ألف سند بقيمة إجمالية بلغت 7.7 مليون ريال عماني تمثل 32.2 بالمائة من إجمالي قيمة التداول، وجاءت الأنوار للاستثمارات ثانيا بأكثر من مليون و374 ألف ريال عماني، واحتل بنك نزوى المرتبة الثالثة بنحو 1.3 مليون ريال عماني ثم بنك مسقط بـ 1.2 مليون ريال عماني.

وشهدت بورصة مسقط الأسبوع الماضي صعودا قويا للعديد من الأسهم وبلغ عدد الأوراق المالية التي ارتفعت أسعارها 47 ورقة من بينها 3 في سوق السندات والصكوك وهي سند عمان للاستثمار والإصدار الأول من صكوك ميثاق والإصدار الـ 57 من سندات التنمية الحكومية.

وسجل سهم العمانية القطرية للتأمين أفضل صعود مرتفعا بنسبة 25.7 بالمائة وأغلق على 122 بيسة، وارتفع سهم المتحدة للتمويل بنحو 17 بالمائة وأغلق على 62 بيسة، وصعد سهم الدولية للاستثمارات المالية إلى 60 بيسة مرتفعا بنسبة 15.3 بالمائة، وارتفع سهم جلفار للهندسة والمقاولات بنسبة 15 بالمائة وأغلق على 84 بيسة، وارتفع سهم الرؤية للتأمين بنسبة 10.9 بالمائة وأغلق على 81 بيسة.

وتراجعت خلال الأسبوع الماضي أسعار أسهم 11 شركة إلا أن تراجعاتها جاءت محدودة باستثناء سهم مسقط للغازات الذي تأثر بقرار الجمعية العامة العادية الثانية للشركة بتخفيض نسبة التوزيعات النقدية من 20 بالمائة  (بحسب قرارها في مارس الماضي) إلى 14.5 بالمائة بما يعادل 14.5 بيسة لكل سهم، وأغلق السهم بنهاية تداولات الخميس على 177 بيسة متراجعا بنسبة 7.3 بالمائة.

وتركز معظم التراجعات الأخرى في قطاع الطاقة، فقد تراجع سهم صحار للطاقة بنسبة 4.2 بالمائة وأغلق على 45 بيسة، وهبط سهم السوادي للطاقة بنسبة 3.5 بالمائة وأغلق على 54 بيسة، وتراجع سهم ظفار لتوليد الكهرباء بنسبة 3.3 بالمائة وأغلق على 145 بيسة، وشملت التراجعات أيضا سهمي الباطنة للطاقة وفولتامب للطاقة فتراجع الأول بنسبة 1.8 بالمائة وأغلق على 53 بيسة، وتراجع الثاني بنسبة 1.4 بالمائة وأغلق على 139 بيسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى