أصداء وآراء

عندما يسألك تلميذ عن فلسطين..

الإعـلامي/ خالـد بـركات – لبـنان

 

صدى الكلمات ✍️

 

عندما يسألك تلميذ عن فلسطين..

 

إذا سألك لماذا مهتم بفلسطين، بيت المقدس ؟، وماذا يعني الأقصى ؟!!

قل : الأقصى في قلوبنا..

وعَرِّفْه أن الأقصى قبلة الأنبياء قبل النبي محمد، وهو القبلة الأولى التي صلى إليها النبي قبل أن يتم تغيير القبلة إلى مكة..

فالمسجد الأقصى أولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين..

وقل له : إن فلسطين : جميلة كيوسف .. وحزينة كأبيه يعقوب .. وصابرة كأيوب..

وقل : إن فلسطين هي مسكن الأنبياء ..

فالنبي إبراهيم عليه السلام هاجر إلى فلسطين..

والنبي سليمان عليه السلام حكم العالم من فلسطين..

وقصته الشهيرة مع النملة التي خاطبت النمل وقالت : (يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم)..

كان مكان يسمى وادي النمل بفلسطين وهو بجوار (عسقلان)..

كما أن النبي موسى عليه السلام طلب من قومه أن يدخلوا الأرض المقدسة، وسماها المقدسة أي المطهرة، وجعلت مسكنا للأنبياء..

وحصل فيها معجزات كثيرة..

منها ولادة النبي عيسى عليه السلام من أمه مريم عليها السلام وهي فتاة صغيرة من غير زوج، وقد رفعه الله إليه عندما قرر بنو إسرائيل قتله..

وفيها هزت مريم عليها السلام جذع النخلة بعد ولادتها وهي في أكثر حالات ضعف المرأة..

وقل له : التلميذ الفلسطيني يسمع صوت الآذان فيعيش الإيمان، ويسمع صوت أجراس الكنائس فيعيش المحبة، لا يسأل ولا يقول ما هي طائفته أو مذهبه، بل يقول أنا فلسطيني عربي..

واهْدِهِ هذه القصيدة (تلاميذ غزة) .. وهي قصيدة للشاعر نزار قباني كتبها عام 1988 أي منذ حوالي 33 عاماً، مخاطباً فيها تلاميذ غزة :

* يا تلاميذ غزة علمونا بعض .. ما عندكم فنحن نسينا

* علمونا بأن نكون رجالاً .. فلدينا الرجال صاروا عجينا

* علمونا كيف الحجارة تغدو .. بين أيدي الأطفال ماساً ثمينا

* كيف تغدو دراجة الطفل لغماً .. وشريط الحرير يغدو كمينا

* كيف مصاصة الحليب إذا .. ما اعتقلوها تحولت سكّينا

*يا تلاميذ غزة لا تبالوا .. بإذاعاتنا ولا تسمعونا

*أضربوا .. أضربوا بكل قواكم .. واحزموا أمركم ولا تسألونا

*نحن أهل الحساب والجمع والطرح .. فخوضوا حروبكم واتركونا

*إننا الهاربون من خدمة الجيش .. فهاتوا حبالكم واشنقونا

*نحن موتى لا يملكون ضريحاً .. ويتامى لا يملكون عيونا

*قد لزمنا جحورنا وطلبنا .. منكم أن تقاتلوا التنّينا

*قد صغرنا أمامكم ألف قرن .. وكبرتم خلال شهر قرونا

*يا تلاميذ غزة لا تعودوا .. لكتاباتنا ولا تقرأونا

*نحن آباؤكم فلا تشبهونا .. نحن أصنامكم فلا تعبدونا

*نتعاطى القات السياسي .. والقمع ونبني مقابراً وسجونا

*حررونا من عقدة الخوف فينا .. واطردوا من رؤوسنا الأفيونا

*علمونا فن التشبث بالأرض .. ولا تتركوا المسيح حزينا

*يا أحباءنا الصغار سلاماً .. جعل الله يومكم ياسمينا

*من شقوق الأرض طلعتم .. وزرعتم جراحنا نسرينا

*هذه ثورة الدفاتر والحبر .. فكونوا على الشفاه لحونا

*أمطرونا بطولة وشموخاً .. واغسلونا من قبحنا إغسلونا

*إن هذا العصر اليهودي وَهْمٌ .. سوف ينهار لو ملكنا اليقينا

*يا مجانين غزة ألف أهلاً .. بالمجانين إن هم حررونا

*إن عصر العقل السياسي ولّى .. من زمان فعلمونا الجنونا..

وحينما يعرفون لماذا نحن نهتم بفلسطين وما يحدث فيها، إقترح عليهم ليطّلعوا ويعرفوا أننا مهما انشغلنا بالدنيا فإن فلسطين هي قضيتنا الأولى بعد المساهمة في التوعية وتعليمهم..

وإن سألك عن العزّة والكرامة قل :

*غزة .. هي رمز كرامة الشعوب العربية

وإن سألك عن القدس قل :

*هي .. بهيّة المساكن، زهرة المدائن..

وإن سألك لمن تصلي قل :

*لأجلك يا مدينة الصلاة أصلّي..

*يا قدس يا قدس يا قدس..

*يا مدينة الصلاة أصلي..

الله يحمي فلسطين وشعبها .. وينصرهم نصراً مبينا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى