أصداء عُمانمحليات

كلية الدفاع الوطني تنظم فعاليات ندوة القضايا الاستراتيجية بعنوان (نهضة متجدِّدة نحو كفاءة مستدامة)..

أصــداء – العمانية | نظّمت كلية الدفاع الوطني اليوم الندوة السنوية للقضايا الاستراتيجية تحت رعاية الفريق الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي رئيس أركان قوات السلطان المسلحة رئيس مجلس كلية الدفاع الوطني، وسط اتّخاذ الإجراءات الاحترازية والمتطلبات الوقائية وفقًا لتوجيهات اللجنة العُليا المكلّفة ببحث آلية التعامل مع التطوُّرات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19).

وجاءت الندوة هذا العام بعنوان (نهضة متجدِّدة نحو كفاءة مستدامة)، والتي تأتي ضمن منهاج ومقررات الدورة الثامنة بالكلية، وتستمر فعالياتها حتى الثامن عشر من مارس الجاري، بمشاركة عدد من الجهات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص.

وألقى اللواء الركن جوي (مهندس) صالح بن يحيى المسكري آمر كلية الدفاع الوطني كلمة قال فيها: إنَّ اختيار عنوان هذه الندوة (نهضة متجدِّدة نحو كفاءة مستدامة) ضمن منهاج دورة الدفاع الوطني الثامنة جاء استلهامًا من التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى – حفظه الله ورعاه – في خطاب جلالته السامي يوم الثالث والعشرين من فبراير 2020م، وانسجامًا مع (رؤية عُمان 2040)، حيث تمّ التخطيط لتُحقِّق هذه الندوة أهدافها وفقًا للرؤية، وقد تمّ تحديد أربعة محاور رئيسة لهذه الندوة للخروج بتوصيات ومبادرات قابلة للتنفيذ.

وقد تضمَّنت المحاور عناوين متنوّعة شملت: اقتصاد المستقبل  (الاقتصاد المستدام والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والبحث العلمي والابتكار ومهارات المستقبل)، في حين جاء أحد المحاور بعنوان السياسة المالية والاقتصادية (التوازن المالي، والاستدامة المالية، والتحفيز الاقتصادي)، بالإضافة إلى محور يتحدّث عن اللامركزية في إدارة المحافظات (التشريعات ومتطلبات التطبيق، والشراكة المجتمعية، والتكامل وتوازن التنمية)، بينما المحور الرابع يتضمّن الجهاز الإداري للدولة (الحوكمة ومؤشرات الأداء، وتأهيل وتنمية الموارد البشرية، وتكامل التخطيط والتنفيذ، والتواصل الحكومي).

وتهدف هذه الندوة إلى تحليل واقع اقتصاد المستقبل في السلطنة، وتحديد المزايا التنافسية، وممكِّنات اقتصاد المستقبل، ودراسة وتحليل السياسات والتشريعات الممكِّنة لتحقيق اللامركزية في المحافظات.

كما تهدف إلى تحقيق متطلبات التنمية المستدامة من خلال الإدارة المحلية للمحافظات، ودراسة وتحليل السياسة المالية والاقتصادية، ودراسة أدوات التحفيز الاقتصادي وممكِّنات الاستدامة المالية في السلطنة، إضافة إلى ذلك مناقشة وتحليل أهم التحديات التي تواجه تطوير الأداء في مؤسسات الجهاز الإداري بالدولة، ودراسة سُبُل التكامل بين التخطيط والتنفيذ، وإبراز أهمية التواصل الحكومي، والخروج بتوصيات ومبادرات قابلة للتنفيذ.

حضر فعاليات الندوة صاحب السمو السيد الدكتور فهد بن الجلندى بن ماجد آل سعيد رئيس جامعة السلطان قابوس، وقادة قوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية، وعدد من المدعوين والمشاركين في دورة الدفاع الوطني الثامنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى