أصــداء منوعةجوائز ، تكريم

للعام الثاني على التوالي .. فوربس العالمية تختار وليد الحشار الرئيس التنفيذي لبنك مسقط ضمن قائمة أقوى 100 رئيس تنفيذي في الشرق الأوسط..

مـسـقـط : أصـــداء

 

للعام الثاني على التوالي، اختير الشيخ وليد بن خميس الحشار، الرئيس التنفيذي لبنك مسقط، ضمن قائمة فوربس لأقوى الرؤساء التنفيذيين في الشرق الأوسط والتي تشمل 100 رئيس تنفيذي يقودون أكبر المؤسسات الاقتصادية في المنطقة. هذا وشملت قائمة عام 2022 رؤساء تنفيذيين من 26 جنسية مختلفة يمثلون قطاعات عدة منها القطاع المصرفي والمالي والطاقة والطيران والخدمات اللوجستية والعقارات والبناء والسياحة وغيرها.

لقد تم اعتماد عدد من المعايير لإعداد القائمة بعد دراسة مفصلة لإفصاحات سوق الأوراق المالية وتقارير القطاع المعني والتقارير السنوية والبيانات المالية للشركات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، ومن بين المعايير الأخرى التي تم اعتمادها مدى تأثير الرئيس التنفيذي والشركة على القطاع والمجتمع بشكل عام وحجم نمو البنك خلال العام الماضي من حيث الإيرادات والأصول والقيمة السوقية، بالإضافة إلى خبرة الرئيس التنفيذي وإنجازاته في القطاع الذي يعمل فيه ومشاركته في عضوية مجالس الإدارة والمبادرات الاجتماعية.

وبهذه المناسبة أعرب الشيخ وليد بن خميس الحشار، الرئيس التنفيذي لبنك مسقط، عن سعادته بهذا الإنجاز الذي يضاف إلى إنجازات البنك المختلفة والذي يمثل أيضا إشادة وتقدير عالمي بالنجاحات التي يحققها الفريق الإداري كاملاً في بنك مسقط في مختلف القطاعات، موضحًا الحشار إن البنك حرص خلال السنوات الماضية على تعزيز مفهوم الشراكة من أجل المساهمة في بناء عمان من خلال المشاركة المجتمعية ودعم كافة المؤسسات الحكومية والخاصة بما فيها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والعمل نحو تعزيز دور الشمول المالي وبرامج المسؤولية الاجتماعية ومبادرات الاستدامة، مشيرًا الرئيس التنفيذي لبنك مسقط أن الأربعة عقود الماضية من مسيرة البنك برهنت على النجاح الكبير الذي قدمه في خدمة الوطن، مؤكدًا الحشار حرص البنك على تطوير منتجاته وخدماته المصرفية باستمرار لمواصلة دوره الريادي في السوق والمحافظة على نموه المالي في السنوات القادمة.

وانطلاقا من دوره القيادي، عزز الرئيس التنفيذي لبنك مسقط الأداء المالي للمؤسسة عبر كافة المعايير المختلفة وذلك في الفترة من الأول من يناير من عام 2019م إلى نهاية عام 2021م، فقد حقق البنك خلالها أعلى معدل أرباح في مسيرة الأربعين عاما وصلت إلى 189.63 مليون ريال عماني للسنة المالية 2021، هذا وتهدف رؤية بنك مسقط للمحافظة على دوره الريادي في السوق في كافة عملياته بناءً على الركائز الأساسية التي يقوم عليها والمتمثلة في التركيز على الزبائن والريادة في السوق والكفاءة والإنتاجية والابتكار والتي تم تطبيقها بنجاح في جميع أقسام البنك ودوائره.

ومن خلال سعيه للمشاركة في تنمية وتطوير القطاع المصرفي في السلطنة، حققت رؤية بنك مسقط نتائج إيجابية تمثلت في ارتفاع صافي نقاط الترويج وهو مؤشر يقيس مدى رضا الزبائن عن الخدمات والمنتجات المقدمة ومدى استعدادهم لاقتراح هذه الخدمات لأشخاص آخرين يعرفونهم.

كما قام البنك مؤخرا باعتماد هيكل تنظيمي جديد لأعضاء فريق الإدارة التنفيذية ضمّ عددا من الشباب العماني المميز من الذين نجحوا في تحقيق نتائج وإنجازات رائعة في خطوة لتحقيق استراتيجية البنك الهادفة إلى تمكين الكفاءات العمانية من تولي المزيد من المسؤوليات القيادية لإعداد البنك للمرحلة القادمة من مسيرته الناجحة. كما أخذت قائمة فوربس في الاعتبار نجاحات وإنجازات البنك في برامج المسؤولية الاجتماعية والاستدامة على مدار العامين الماضيين على الرغم من التحديات المرتبطة بـجائحة فيروس كورونا ((COVID-19.

وفي إنجاز آخر يضاف إلى مسيرته الحافلة، صنفت فوربس الشرق الأوسط بنك مسقط ضمن قائمة أفضل 100 مؤسسة في الشرق الأوسط، كما توجّ البنك بجائزة أفضل بنك في السلطنة من مؤسسات عالمية مرموقة مثل Global Finance و Euromoney و EMEA Finance و Oman Economic Review.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى