قضايا أصداء

مؤسس علي بابا يظهر فجأة بمكان مجهول..

أصـداء – رويترز | ظهر جاك ما، مؤسس مجموعة علي بابا الصينية علناً، للمرة الأولى منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، الأربعاء 20 يناير/كانون الثاني 2021، عندما تحدَّث إلى مجموعة من المدرسين عبر الفيديو، ليهدّئ بذلك المخاوف حول غيابه غير المعتاد عن الحياة العامة، ويدفع أسهم عملاق التجارة الإلكترونية للارتفاع.

إذ ثارت التكهنات حول مكان تواجد “ما” في أعقاب تواتر أنباء هذا الشهر عن استبداله بآخر في الحلقة الأخيرة من برنامج تلفزيون الواقع، الذي يقوم بالتحكيم فيه، ووسط حملة تنظيمية تشنها بكين على إمبراطوريته التجارية الكبيرة، وفق ما ذكرته وكالة رويترز.

لم يظهر الملياردير، الذي يحظى بتبجيل شديد في الصين، على الملأ، منذ 24 أكتوبر، عندما انتقد الإجراءات التنظيمية في الصين في كلمة ألقاها خلال منتدى في شنغهاي. ووضعه ذلك على مسار صدامي مع المسؤولين، وأدى إلى تعليق طرح عام أوّلي بقيمة 37 مليار دولار لمجموعة آنت المالية التابعة لعلي بابا.

فيما أكدت علي بابا ومؤسستها الخيرية مشاركة “ما” عبر الإنترنت، في مناسبة سنوية تخصّ المدرسين في الريف، الأربعاء.

ظهر جاك ما في مقطع الفيديو، ومدته 50 ثانية، مرتدياً سترة زرقاء، وتحدّث من غرفة بجدران رمادية عليها لوحة كبيرة، وبجانبه تشكيلة من الورود. ولم يتضح أين توجد هذه الغرفة.

مباشرة بعد ظهوره ارتفعت أسهم علي بابا المدرجة في بورصة هونغ كونغ أكثر من 10%، بعد تواتر أنباء ظهوره، وكان أول من أورد الخبر موقع تيانمو نيوز الإخباري، المدعوم من حكومة إقليم تشيجيانغ، حيث المقر الرئيسي للشركة.

فيما تخلى جاك ما عن أي منصب إداري بالمجموعة، لكنه ما زال يتمتع بنفوذ كبير في علي بابا وآنت، ويروج لهما عالمياً في محافل الأعمال والسياسة.

كما أكد متحدثون باسم مؤسسة جاك ما وشركة آنت جروب، الرائدة في التكنولوجيا المالية التي يسيطر “ما” على الجزء الأكبر منها، هذا التقرير.

إذ قالت مؤسسة الملياردير الصيني في تصريح لصحيفة The Wall Street Journal الأمريكية : “جاك ما شارك في حفل مبادرة المعلم الريفي السنوية، في 20 يناير/كانون الثاني عبر الإنترنت”.

خاطب “ما” في هذه الفعالية 100 معلم من معلمي القرية، تلقوا أوسمة من المؤسسة. وقال “ما” عبر الفيديو إن الحفل يقام سنوياً عادة في منتجع سانيا في جنوب الصين.

كما أظهر مقطع فيديو آخر مُضمَّن في التقرير الإعلامي الصيني نفسه جاك ما، فيما قال إنها زيارة قام بها مؤخراً لمدرسة ابتدائية في مقاطعة تونغلو، بالقرب من هانغتشو، حيث يوجد مقر شركة آنت غروب والشركة التابعة لها Alibaba Group Holding Ltd BABA. 

لكن التقرير لم يحدد موعد  زيارة جاك ما، الذي ظهر وهو يرتدي قبعة سوداء وسترة شتوية مبطنة، للمدرسة.

كانت هذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها جاك ما علناً، منذ 24 أكتوبر، حين ألقى مؤسس شركة علي بابا وصاحب الأسهم المسيطر في شركة آنت خطاباً مثيراً للجدل في منتدى مالي في شنغهاي، انتقد فيه الجهات التنظيمية لتقييدها الابتكار المالي والتكنولوجي.

كما أن تصريحاته كانت قد أثارت غضب القيادة الصينية، ودفعت الرئيس شي جين بينغ إلى اتخاذ قرار شخصي بإلغاء الاكتتاب العام الأولي الناجح، الذي كانت آنت على وشك الانتهاء منه في هونغ كونغ وشنغهاي، حسبما ذكرت صحيفة Wall Street Journal في وقت سابق.

عد أيام من خطابه، استدعت أربع جهات تنظيمية صينية جاك ما ومديرين تنفيذيين في شركة آنت إلى اجتماع مغلق، في أوائل نوفمبر، واضطرت شركة آنت إلى إلغاء اكتتاباتها العامة الأولية، التي كانت في طريقها إلى جمع أكثر من 34 مليار دولار، وتقدير قيمة شركة التكنولوجيا المالية الرائدة بأكثر من 300 مليار دولار.

ظل جاك ما بعيداً عن الأنظار من حينها، وأثار اختفاؤه الكثير من التكهنات عن مكان وجوده.

كانت شركة علي بابا، جنباً إلى جنب مع عدد من شركات الإنترنت والتجارة الإلكترونية، قد خضعت للتدقيق مؤخراً من جانب هيئات مكافحة الاحتكار في الصين. وبدأ مسؤولون صينيون أواخر ديسمبر/كانون الأول تحقيقاً في الممارسات المزعومة، المانعة للمنافسة على منصة علي بابا للتجارة الإلكترونية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى