أصداء عُمانإقتصاد

مايو الجاري .. السلطنة تشارك نظيراتها دول العالم الاحتفال باليوم العالمي لـ”المترولوجيا 2021″..

أصــداء – العمانية | تشارك السلطنة ممثلة في وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار نظيراتها دول العالم الاحتفال باليوم العالمي للمترولوجيا (علم القياس) الذي يوافق الـ 20 من مايو في كل عام. 

ويأتي احتفال هذا العام تحت شعار “القياس من أجل الصحة” بهدف تعزيز الوعي بالدور المهم الذي يلعبه القياس من أجل الصحة.

وقال المهندس ماجد بن ناصر السناوي رئيس قسم الرقابة المترولوجية بالمديرية العامة للمواصفات والمقاييس بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار : إن اليوم العالمي للمترولوجيا يصادف الذكرى السنوية لتوقيع اتفاقية المتر، عام 1875م والتي وضعت أبرز قواعد علم المقاييس الحديث حيث ساهمت بتوحيد معايير القياس في العالم بشكل كبير وساهمت في إلغاء العديد من وحدات القياس التي كانت تستخدم بشكل عشوائي في جميع أنحاء العالم وتسبب الكثير من التحديات في التعاملات التجارية والصناعيّة بين دول العالم والتي أصبحت السلطنة داخل هذه المظلة وذلك بعد صدور المرسوم السلطاني رقم 17/2013 الخاص بقانون القياس والمعايرة الذي حدد أن تكون وحدة القياس المستخدمة في السلطنة هي طبقا للنظام المتري.

وأضاف أن اختيار “القياس من أجل الصحة ” شعارا للاحتفال بهذا اليوم لتعزيز الوعي بالدور المهم الذي يلعبه القياس من أجل الصحة، وبالتالي في رفاهية الفرد والمجتمع.. مشيرا إلى أن أجهزة القياس الطبية المستخدمة لتشخيص المرضى كأجهزة قياس الحرارة والضغط والوزن والأشعة ومستوى الكوليسترول ومستوى السكر في الدم وغيرها من أجهزة القياس الطبية المستخدمة في المستشفيات والمراكز الصحية يجب أن يتم التحقق من دقة قراءتها وتعمل بشكل صحيح لكي يقوم الطبيب بتشخيص المريض بشكل صحيح وبالتالي صرف العلاج بشكل دقيق.

وقال بأن علم القياس (المترولوجيا) له دور حيوي في الاكتشاف العلمي والابتكار والصناعات التحويلية والتجارة الدولية، وتحسين نوعية الحياة وحماية صحة وسلامة المستهلك والبيئة.

وأكد رئيس قسم الرقابة المترولوجية أن وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار تسعى جاهدة في الارتقاء بالبنية الأساسية للمترولوجيا والتحقق من صحة تقنيات القياس الجديدة على أي مستوى من التطور والمشاركة في المقارنات البينية بالتنسيق مع المكتب الدولي للأوزان والقياسات لتكون نتائج القياسات ذات موثوقية ومصداقية عالية ترقى إلى المستوى الدولي وكذلك تلبي احتياجات السلطنة وأيضا لتفعيل قانون القياس والمعايرة  حيث يقوم مختبر القياس والمعايرة وقسم الرقابة والتفتيش بالرقابة على معظم أجهزة الوزن والقياس الخاضعة للرقابة القانونية والتنسيق مع الجهات الحكومية والمؤسسات للقيام بالتحقق من الأجهزة الخاضعة للرقابة القانونية مثل أجهزة القياس الطبية، وعدادات المياه والطاقة، ومضخات الوقود والعبوات المعبأة مسبقا موازين التجارية والصاغة وغيرها من الأجهزة التي تمس صحة وسلامة المستهلك والبيئة.

يذكر أن السلطنة انضمت لاتفاقية المترولوجيا الدولية في عام 2014م حيث تشارك بشكل فعّال في أنشطة وفعاليات المكتب الدولي للأوزان والمقاييس المنبثق عن هذه الاتفاقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى