أصــداء منوعةاجتماعات ، منتديات

مجلس عُمان يشارك في اجتماعات الجمعية العامة الـ 144 للاتحاد البرلماني الدولي بإندونيسيا..

أصـــداء – العمانية

يشارك مجلس عُمان في اجتماعات الجمعية العامة الـ 144 للاتحاد البرلماني الدولي، والدورة الـ 209 للمجلس الحاكم، واجتماعات اللجنة التنفيذية واللجان الدائمة والمتخصصة، التي تنعقد أعمالها بإندونيسيا خلال الفترة من 19 إلى 24 مارس الجاري.

وتركز الاجتماعات على مناقشة موضوع الوصول إلى صفر انبعاثات: حشد البرلمانات للعمل بشأن تغير المناخ في الإطار العام، وكذلك مناقشة جملة من الموضوعات تتمثل في إعادة النظر في النهج المتبع في عمليات السلام وإعادة صياغته من أجل تعزيز السلام الدائم، ومشروع القرار المتعلق بتعزيز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كعامل مساعد لقطاع التعليم، ومشروع القرار المقرر اعتماده في الجمعية العامة الـ 145بشأن الزخم البرلماني لدفع عجلة التنمية المحلية والإقليمية للبلدان التي تشهد مستويات عالية من الهجرة الدولية ووقف جميع أشكال الإتجار بالبشر وانتهاكات حقوق الإنسان.

وفي إطار مشاركة المجلس في مناقشات الموضوع العام للجمعية العامة الـ 144 في الوصول إلى صفر انبعاثات: حشد البرلمانات للعمل بشأن تغير المناخ، أكد سعادة يعقوب بن محمد الحارثي نائب رئيس مجلس الشورى رئيس الوفد المشارك في كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي بأن النظرة المستقبلية لمجابهة التغيرات المناخية كانت حاضرة لدى حكومة سلطنة عُمان وقد تم تسليط الضوء عليها ورسم الخطط الاستراتيجية وما يلائم الحياة الطبيعية، مشيرًا إلى أهمية العمل المشترك لاتفاقيتي الأمم المتحدة الإطارية واتفاقية باريس بشأن تغير المناخ، والعمل على والتصدي لظاهرة الاحتباس الحراري.

وذكر الحارثي في كلمته بأن ما يتعرض له العالم من ارتفاع درجات حرارة الغلاف الجوي والمحيطات وزيادة الأعاصير المدارية المدمرة، وذوبان الجليد، وتزايد الموجات الحارة وموجات الجفاف وحرائق الغابات، كل ذلك يؤكد وبشكل قطعي على: أهمية العمل المشترك لاتفاقيتي الأمم المتحدة الإطارية واتفاقية باريس بشأن تغير المناخ والعمل بمبدأ الوقاية بمحاولات التقليل من الآثار السلبية الناتجة من التغيرات المناخية والتصدي لظاهرة الاحتباس الحراري.

وأوضح سعادة نائب رئيس مجلس الشورى بأن سلطنة عُمان عملت على تنفيذ مشروع الاستراتيجية الوطنية للتكيف والتخفيف من التغيرات المناخية، ونفذت العديد من مشروعات التكيف مثل: إنشاء سدود الحماية من الفيضانات وسدود تخزين المياه، ومشروعات الأمن الغذائي والأمن المائي، وذلك تأكيدًا على اهتمامها بمجابهة التأثيرات السلبية ومخاطر التغيرات المناخية والإسهام في الحد من آثارها السلبية على المستويين الوطني والدولي عملًا بمبدأ الموازنة بين متطلبات التنمية والحفاظ على البيئة أخذًا بالمعايير الدولية وما يتعلق بتغير المناخ، وتماشيًا مع رؤية عُمان 2040 وتوجيهها الاستراتيجي لإيجاد نظم إيكولوجية فاعلة ومرنة لحماية البيئة واستدامة مواردها الطبيعية.

وذكر الحارثي في كلمته أمام الجمعية العامة للبرلمان الدولي بأن حكومة سلطنة عُمان تمكنت من المضي قدمًا في تأطير وتحديد العديد من الخطط والدراسات والسياسات الهادفة إلى التحكم في انبعاثات غازات الاحتباس الحراري ومنها مشروعات الطاقة المتجددة كالطاقة الشمسية وطاقة الرياح، ومشروع الهيدروجين النظيف (الأخضر والأزرق) كمحرك اقتصادي جديد للسلطنة باستخدام الطاقة المتجددة، ضمن مبادرات سلطنة عُمان في الالتزام بمشاركة المجتمع الدولي في الحد من الآثار السلبية للتغيرات المناخية آملًا في الوصول إلى نتائج وتوصيات تُسهم في حماية كوكب الأرض والبشرية من الآثار السلبية ومخاطر التغيرات المناخية، وأن نرى دول العالم واحة خضراء تنعم بالنعيم والرخاء بما يعزز معاني وأهداف التنمية المستدامة.

وشهدت مشاركة مجلس عُمان حضورًا فاعلًا في الدورة الـ 209 للمجلس الحاكم للاتحاد البرلماني الدولي، وانتخاب رئيس للجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي الـ 144، واستعراض تقرير الأمين العام حول تأثير الاتحاد البرلماني الدولي للفترة 2017- 2021، واستعراض التقارير حول أنشطة الاتحاد، وأنشطة اللجنة التنفيذية واللجان والهيئات الأخرى، إضافة إلى مناقشة المسائل المتعلقة بعضوية الاتحاد، والوضع المالي للاتحاد البرلماني الدولي، والعديد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال.

كما شارك الأمينان العامان لمجلسي الدولة والشورى في اجتماعات جمعية الأمناء العامين للبرلمانات الوطنية، التي تضمنت مناقشة الموضوعات المتعلقة بدور الأمانة العامة في المجالس الوطنية، وتبادل وجهات النظر حيالها.

كما شارك المجلس في اجتماعات لجان الاتحاد ممثلة في اللجنة الدائمة للسلم والأمن الدوليين، واللجنة الدائمة للتنمية المستدامة، واللجنة الدائمة للديمقراطية وحقوق الإنسان إضافة إلى مشاركته في اجتماعات: مكتب ومنتدى النساء البرلمانيات، واجتماع جمعية الأمناء العامين للبرلمانات الوطنية، ومنتدى البرلمانيين الشباب للاتحاد البرلماني الدولي، وحلقة عمل حول الاستعداد الأمني الصحي، ومجموعة الشراكة بين الرجال والنساء، وحلقة نقاش حول الاستفادة من صلاحيات البرلمانات المتعلقة بوضع الموازنة لصالح الأطفال المنظمة بالشراكة ما بين الاتحاد البرلماني الدولي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف)، كما شارك المجلس في أعمال الاجتماع التنسيقي للمجموعة العربية، والاجتماع التنسيقي للمجموعة الإسلامية.

ويضم وفد مجلس عُمان المشارك في أعمال الجمعية الــ (144) للاتحاد البرلماني الدولي سعادة خالد بن أحمد السعدي أمين عام مجلس الدولة، وسعادة الشيخ أحمد بن محمد الندابي أمين عام مجلس الشورى، والمكرمة مريم بنت عيسى الزدجالية، والمكرمة سرية بنت خلفان الهادية عضوتي مجلس الدولة، وسعادة زاهر بن سرحان العامري، وسعادة عبدالله بن سليم الجنيبي عضوي مجلس الشورى، وعددًا من ممثلي الأمانة العامة بالمجلسين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى