أصداء وآراءبأقلام الكُتّاب

مركز CGTN الفكري يصدر استطلاعا عالميا للرأي العام عبر الإنترنت حول قضية تتبع فيروس كوفيد-19..

الإعـلاميـة/ فـيـحـاء وانـغ – الصـيـن

 

مركز CGTN الفكري يصدر استطلاعا عالميا للرأي العام عبر الإنترنت حول قضية تتبع فيروس كوفيد-19..

 

حول قضية تتبع منشأ فيروس كوفيد-19، أجرى مركز CGTN الفكري استطلاعاً عالمياً للرأي العام باللغات الصينية والإنجليزية والإسبانية والفرنسية والعربية والروسية على منصات التواصل الاجتماعي، بما في ذلك تويتر، وفيسبوك، ويوتيوب، وفيكونتاكتي الروسي، وويبو وويتشات الصينيان، وأصدر تقريرا حوله، مما أثار نقاشا محتدما بين مستخدمي الإنترنت حول العالم.

وفقًا للاستطلاع في 26 يوليو ، يعتقد 80٪ من مستخدمي الإنترنت الذين شاركوا في التصويت في العالم كله أن قضية تتبع الفيروس قد تم تسييسها؛ وأظهر الاستطلاع في 30 يوليو أن 83.1٪ منهم وافقوا على التحقيق في منشأ فيروس كوفيد-19 في الولايات المتحدة.

حتى الآن، جذبت التقارير الخاصة باستطلاع مركز CGTN الفكري انتباه أكثر من 26 مليون من مستخدمي الإنترنت في أنحاء العالم، وتفاعل أكثر من 280 ألف مستخدم على الإنترنت وكتبوا تعليقات بلغات مختلفة؛ يعتقد مستخدمو الإنترنت من مختلف البلدان عمومًا أنه يجب تتبع منشأ الفيروس في بلدان عديدة.

علق مستخدم الإنترنت باسم Harmony Voice قائلاً: نعم، يجب على منظمة الصحة العالمية إعطاء الأولوية لـمختبر فورت ديتريك البيولوجي في الولايات المتحدة في المرحلة الثانية من التحقيق المتعلق بتتبع منشأ الفيروس؛ لكن وسائل الإعلام الغربية لم تكتب قط عن هذا المختبر الأمريكي.

علق مستخدم الإنترنت باسم Albert Leow قائلاً: “بالطبع، يجب إجراء التحقيق لتتبع منشأ الفيروس في الولايات المتحدة. وأولئك الذين يلومون الآخرين دائمًا لديهم الكثير من الأشياء لإخفائها.”

كما أعرب العديد من مستخدمي الإنترنت عن عدم ثقتهم واستيائهم من الولايات المتحدة، وتجلى ذلك بشكل أساسي في انتقاد الولايات المتحدة لاعتمادها معايير مزدوجة في مواجهة القضايا الداخلية والخارجية، وإظهار جنون العظمة والتلاعب السياسي في قضية تتبع منشأ الفيروس.

رداً على الاتهامات الكاذبة التي وجهتها مقالة نشرت في صحيفة “واشنطن بوست”، نشرت المضيفة ل CGTNليو شين مقالة بعنوان “كسب الصين أرباحاً من لقاح كوفيد-19 .. هذا مجرد استنتاج أمريكي سخيف” في صحيفة “ساوث تشاينا مورنينغ بوست” في 29 يوليو. وعرفت فيها بآلية تشغيل خطة تنفيذ لقاحات كوفيد-19، وأحوال استخدامها على نطاق العالم، ودحضت بالحقائق والبيانات ما يسمى بالاستنتاج السخيف للولايات المتحدة وغيرها من الدول الغربية، وأكدت مجددة جهود الصين الدولية للمساعدة في تقديم اللقاح ومسؤوليتها كدولة كبرى.

وأجرى المضيف  CGTNJوانغ قوان مقابلة مع الدكتور جيانغ شياووي من كلية العلوم البيولوجية في جامعة شيان جياوتونغ-ليفربول، وأصدر فيديو تعليقي قصير بعنوان “نظرية تسرب فيروس كورونا الجديد من المختبر يعيق تتبع منشأ الفيروس”؛ تم دمج البرنامج أطروحة بحث كتبها د. جيانغ شياووي مع 20 عالمًا من الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا وغيرها من الدول. وأثبت وانغ قوان أنه لا يوجد أي دليل حاليا على تسرب فيروس كوفيد-19 من معهد ووهان لعلم الفيروسات، مشيرا إلى أن نشر الأكاذيب لا يصلح للتعاون الدولي في تتبع منشأ الفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى