أصداء وآراء

مقتطفات في إدارة الموارد البشرية .. (الإبداع على المستوى الجماعي)..

الدكتور/ مسلم بن سالم الحراصي

باحث في الموارد البشرية والقضايا التربوية

 

مقتطفات في إدارة الموارد البشرية .. (الإبداع على المستوى الجماعي)..

 

يُعد تكاتف الجهود إحدى نقاط القوة التي تبحث عنها المؤسسات وكلما كان العمل جماعياً ومتبادلاً كان الإنتاج أفضل وأكثر فعالية ومولداً للتعاون المتبادل والمستمر، والعمل الجماعي أحد المستويات التي تتطلب الإبداع فيها من خلال الأفكار والمبادرات المشتركة والعمل على تطبيقها بصورة جماعية على هيئة فرق عمل تتكامل فيما بينها كل فرد يبرز أفكاره وقدراته التطويرية لعمل الفريق، فكل عضو في المجموعة يكمل عمل الآخر من خلال توزيع المهام فيما بينهم، ومثال ذلك حينما يتكاتف أفراد قسم محدد في إحدى المؤسسات بأفكارهم ومبادراتهم وخبراتهم في إثراء العمل بالإبداع والإنجاز وتحقيق المهام بطريقة تشاركية وحديثة تحقق التغيرات الإيجابية، وهذا يقوي ويُظهر وجود أفراد ذلك القسم وقدراتهم وتأثيرهم على المؤسسة، ويحقق الإبداع القائم على الشراكة الجماعية والعمل كفريق واحد، مما يفوق كثيراً العمل والإبداع الفردي، نتيجة للتفاعل فيما بينهم وتبادل الأفكار والخبرات والآراء، والتعاون ومساعدة بعضهم البعض، ولذلك هناك عدة أسباب تستدعي الإبداع الجماعي منها : تحويل فلسفة العمل الإداري من العمل الفردي إلى الجماعي، وصعوبة اعتماد المؤسسات على الإبداع الفردي فقط لكونها تختلف من فرد إلى آخر، كذلك الإبداع الجماعي أكثر قوة من الإبداع الفردي من ناحية القبول والتأثير، كما أن الإبداع الجماعي يخلق مبدأ التعاون والشراكة ويقوي العلاقات بين الأفراد داخل المؤسسات، علاوة على ذلك يفتح مسار واضح لاستقطاب الأفكار وموائمتها بما يحقق العمل الجماعي، والقضاء على الآناء وحب الذات، كذلك ينظُر إلى أن مبدأ تطوير المؤسسة وحاجة الآخرين أولوية قبل تحقيق حاجة الشخص نفسه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى