أصــداء منوعةثقافة ، أدب ، إصدارات

نصٌّ شعـري : حينَ رحلتَ !..

مـيـاء الصَّـوّافـية

نصٌّ شعـري : حينَ رحلْتَ..

لَفَّةُ الْمَهْدِ في وجْهِكَ الْغَرِيرْ
ومُنَاغَاةٌ لُبْنَى هي فيضٌ من سُرورْ
مايزالُ العمرُ غَضَّاً في ثَوَانِيْهِ يَدُورْ
كَهِلَالٍ هَلَّ في غُرَّتِهِ لَمْ يَسْتَدِرْ
لَمْ تَزَلْ أَوْرَاقَا في تِيْجَانٍ مِنْ زُهُورْ
حينَ رحلتَ
أوَلا تَدْرِي إنَّ ذِكْراكَ تَأْخُذُنِي مِنْ عَالَمِي
حَمَلَتْنِي نَحْوَ أَطْيَافِكَ الَّتِي في دَمِيْ؟
غَرَسَتْنِي في زَوَايَا وَاقِعِي
اسْتَلَّتْ أَحْبَارِي وَبَقَايَا أَسْطِرِيْ
أَغْرَقَتْنِي بَعْدَمَا أَبْحَرْتُ فِي أَمَلِيْ
حينَ رحلتَ
أَشْعَلْتَ الْقَلْبَ نيرانَ الأسَى
فاحتسى الآه فاهتاف ظمأ
ولإن ناف بزاد إلا أنه في خوى
كل ما في الكون ظلماء وإن كان ضيا
 سغب شق جنانا ما رواه  من حيا
حين رحلت
في صباح يشبه ليل مظلم في السواد
كنت تلهو هازجا والكون  عزف من رفاد
وتباشير  جذلى تشعل الفرح بعيد
ما تزال الأيدي تقدح من لعب زناد
حين رحلت
كنت تغفو فرشك العين وغطاك الهدب
في شغاف القلب مأوى لك و إن كنت الطلب
ما شمس الكون إلا أنت في دنيا التعب
حين رحلت
يوسف الصديق لك منه جمال
كبياض بدر في تمام ليال
ونصوع طبع في كريم خصال
عقل منك بعقل حلم رجال
حين رحلت
ضمك اللج وطواك القدر
سطوة الآه أدمت  منا عظيم الصبر
غرس الناب فسالت عين من شرر
حين رحلت
كمد خفي في وجوه متذكرهْ
 قصص الذكرى الباكيهْ
 تبكيك ألعاب بدار حائرة
أصواتها نوح عليك منادية
مازالت الأفواه تسرد قصتك البائسة
حين رحلت
ولت لياليك والأنس بكفيك
وكفوفنا بللتها دمعات شوقاإليك
حين رحلت
إنها برحاء الشوق الأكبى
تقتات الراح منا تستل البشر
آه ما البين إلا نشج موحش
ترويه الذكرى والدمع الجائش
حين رحلت.
إضاءة معجمية :
سغب : (جوع)، اهتاف : (عطش)، رفاد : (مدد)، الخوى : (الجوع)، الجائش : (المتواصل الغزير).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى