نشرة إخبارية

نـشـرة إخـبـاريـة خـاصـة بأهـم الأحـداث والفـعـالـيـات فـي الصـيـن..

نـشـرة إخـبـاريـة خـاصـة بأهـم الأحـداث والفـعـالـيـات فـي الصـيـن..

 

إعـداد ومتابعة : عـلـي الحـسـني – أصــداء

 

الصين تطلق الوحدة الأساسية تيانخه لمحطة الفضاء الصينية..

 

أرسلت الصين الخميس الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية، لتبدأ سلسلة من مهام الإطلاق الرئيسية التي تهدف إلى استكمال بناء المحطة بنهاية العام المقبل.

وستعمل وحدة (تيانخه) كمحور للإدارة والتحكم بمحطة الفضاء (تيانجونغ) الذي يعني القصر السماوي، مع عقدة يمكن أن تلتحم بما يصل إلى ثلاث مركبات فضائية في وقت واحد لفترات قصيرة، أو اثنتين لفترات طويلة، وفقا لما قال باي لين هو، نائب كبير المصممين لمهمة المحطة الفضائية في الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء التابعة لشركة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية.

ويبلغ إجمالي طول وحدة (تيانخه) 16.6 متر، ويبلغ قطرها الأقصى 4.2 متر وتصل كتلة الإقلاع لها 22.5 طن، وهي أكبر مركبة فضائية طورتها الصين.

وستكون محطة الفضاء على شكل حرف T مع وجود الوحدة الأساسية في المركز، وكبسولة مختبر على كل جانب، وسيبلغ وزن كل وحدة أكثر من 20 طنا، وعندما تلتحم المحطة بالمركبة الفضائية المأهولة والمركبة الفضائية للبضائع، يمكن أن يصل وزنها إلى ما يقرب من 100 طن.

وستعمل محطة الفضاء في المدار الأرضي المنخفض على ارتفاع من 340 كيلومتراً إلى 450 كيلومتراً، ويبلغ عمرها المصمم عشر سنوات، لكن خبراء يعتقدون أنه يمكن أن يستمر لأكثر من 15 سنة مع الصيانة والإصلاحات المناسبة.

وقال باي : “سوف نتعلم كيفية تجميع وتشغيل وصيانة مركبة فضائية كبيرة في المدار، ونهدف إلى بناء (تيانجونغ) لتصبح مختبراً فضائياً على مستوى الدولة يدعم الإقامة الطويلة لرواد الفضاء والتجارب العلمية والتكنولوجية والتطبيقية واسعة النطاق”.

وأضاف : “من المتوقع أيضا أن تساهم المحطة الفضائية في التنمية السلمية واستخدام موارد الفضاء من خلال التعاون الدولي، فضلا عن إثراء التقنيات والخبرة من أجل استكشافات الصين المستقبلية في الفضاء الأعمق”.

 

شي جين بينغ يتفقد مدينة ليوتشو جنوب الصين ويزور عدداً من الشركات الصناعية..

 

تفقد (شي جين بينغ) الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، مدينة (ليوتشو) بمنطقة (قوانغشي) ذاتية الحكم لقومية “تشوانغ” جنوب الصين يوم الإثنين الماضي.

زار شي مجموعة (جوانغشي ليوجونغ) المحدودة لصناعة الآلات، ومنطقة لتجهيز الأغذية خاصة بمكرونة ((لوسيفن)) للأرز وهى وجبة تشتهر بها المنطقة.

وتعرّف شي على إصلاح وابتكار الشركات، وتطوير الصناعة التحويلية والأعمال المحلية المميزة.

 

شي جين بينغ يحضر مراسم تشغيل سفن بحرية صينية..

 

حضر الرئيس الصيني (شي جين بينغ)، الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، مراسم تشغيل ثلاث سفن حربية، (تشانغتشنغ-18) و (داليان) و (هاينان).

وتم تسليم السفن إلى بحرية جيش التحرير الشعبي الصيني ووُضعت في الخدمة الفعلية يوم الجمعة 23 أبريل في ميناء بحري في سانيا بمقاطعة هاينان جنوب الصين.

 

الصـين تدحض الادعاء الذي تصفه بالخاطئ والكاذب بشأن وجود “العمل القسري” في شينجيانغ..

 

عقدت وزارة الخارجية الصينية، يوم الجمعة، النسخة الثامنة من المؤتمرات الصحفية الخاصة بالشؤون المتعلقة بمنطقة شينجيانغ ذاتية الحكم لقومية الويغور شمال غربي البلاد، بمشاركة مسؤولي حكومة شينجيانغ المحلية والجمعيات الصناعية والشركات ذات الصلة فضلا عن بعض الخبراء، حيث أكدوا في المؤتمر أن حقوق أبناء جميع المجموعات العرقية بالمنطقة ومصالحهم وحريتهم في العمل والتوظيف محمية بموجب القانون بصورة كاملة، وأن ما يسمى بـ “العمل الجبري” في شينجيانغ هو ادعاء خاطئ وكاذب.

هذا وأقرت لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي في الـ21 من شهر أبريل الجاري “مشروع قانون منع العمل الجبري للأويغور”، إدعت فيه أن الصين كانت تنفذ سياسة “العمل القسري” في شينجيانغ، مطالبة بالمساءلة وفرض عقوبات على الكيانات والأفراد المعنيين.

وردا على هذا الاتهام، قال المتحدث باسم حكومة شينجيانغ شيو جوي شيانغ : إن الأهداف الأساسية للطرف الأمريكي هي محاولة عبثية لـ “إبادة الصناعات” في شينجيانغ، وتقويض مشاركة شينجيانغ في التعاون الخاص بسلسلة القيمة العالمية، وإضعاف القدرات التنافسية الدولية للشركات الصينية، وتحقيق “احتواء الصين عبر منطقة شينجيانغ”، مؤكداً أن المنطقة ستتخذ تدابير فعالة ومضادة للرد بحزم.

 

وزارة الخارجية الصينية : يجب على الولايات المتحدة الوعي التام بأضرار ومخاطر “استقلال تايوان..

 

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ ون بين اليوم الجمعة (30 إبريل) في مؤتمر صحفي دوري أنه يجب على الجانب الأمريكي الوعي التام بأضرار ومخاطر “استقلال تايوان” عدم بعث إشارة خطأة لقوى “استقلال تايوان”.

وقال وانغ : إن الصين عازمة على المحافظة على سيادة الدولة ووحدة أراضيها، وواثقة وقادرة على إحباط جميع أشكال الأعمال الانفصالية “استقلال تايوان”، مشيرا إلى أنه يجب على الجانب الأمريكي الوعي التام بأضرار ومخاطر “استقلال تايوان” والتمسك الواقعي بمبدأ “صين واحدة” وقواعد البيانات المشتركة الثلاث للصين والولايات المتحدة، وعدم البعث بأي إشارة خاطئة لقوى “استقلال تايوان” وعدم الإضرار بسلام واستقرار مضيق تايوان والعلاقات الصينية الأمريكية.

 

إقتصاد الصين ينمو بـ 18.3% في الربع الأول من 2021..

 

نما الاقتصاد الصيني بنسبة 18.3 بالمائة على أساس سنوي في الربع الأول من عام 2021، حيث حفز الطلب المحلي والاجنبي القوي الانتعاش الاقتصادي من قاعدة مقارنة منخفضة في أوائل عام 2020، عندما تسببت جائحة كوفيد-19 في تعطل ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

ووصل إجمالي الناتج المحلي الصيني إلى 24.93 تريليون يوان (حوالي 3.82 تريليون دولار أمريكي) في الربع الأول، وفق ما أظهرت أرقام واردة من الهيئة الوطنية للإحصاء اليوم الجمعة (16 إبريل).

وساهم النمو مزدوج الرقم في رفع معدل النمو الاقتصادي في الربع الأول في عامي 2020 و2021 بـ 5 بالمائة عن مستوى عام 2019.

وفي الأشهر الثلاثة الأولى، سجلت الصين انتعاشا ثابتاً في الإنتاج الصناعي، وتحسنا في مبيعات السوق، وانتعاشاً في الاستثمار بالأصول الثابتة وقوة دافعة بارزة في تجارة السلع الخارجية، بحسب الهيئة المذكورة.

وسجل الاقتصاد الصيني انكماشا نسبته 6.8 بالمائة في الربع الأول في العام المنصرم، بسبب فيروس كورونا الجديد، وبفضل تدابير السيطرة الحازمة والفعالة على الوباء، استعاد محرك النمو العالمي نشاطه ليحقق انتعاشا لثلاثة أرباع متتالية في العام الماضي (نمو قدره 3.2 بالمائة في الربع الثاني و4.9 بالمائة في الربع الثالث و6.5 بالمائة في الربع الرابع).

 

الحياة تعود إلى “بازار كاشغر” من جديد !!..

 

تعد كاشغر، الواقعة بمنطقة شينجيانغ ذاتية الحكم لقومية الويغور، مدينة ثقافية شهيرة على طريق الحرير القديم، وهي أيضا مركز مهم لتوزيع البضائع منذ العصور القديمة.

   

 

وتعتبر سوق التجارة الدولية لوسط وغرب آسيا بمدينة كاشغر، التي يطلق عليها أيضاً اسم بازار كاشغر، أكبر أسواق التجارة الدولية في شمال غربي البلاد، وقد عادت الحيوية إلى السوق مجدداً بعد نجاح الصين في السيطرة على فيروس كورونا الجديد بشكل فعال.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى