أصداء عُمان

نهاية العام الجاري.. التشغيل التجريبي لمشروع تحلية المياه من صحار إلى الظاهرة…

أصــداء – العمانية

كشفت الشركة العمانية لخدمات المياه والصرف الصحي عن أنّ مشروع تحلية المياه من صحار إلى محافظة الظاهرة سيبدأ تشغيله التجريبي نهاية العام الجاري وأنّ نسبة الإنجاز في المشروع بلغت 81 بالمائة.

وقال المهندس إبراهيم بن حمد الحسني مدير المشروع في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية إنّ التشغيل التجريبي للمشروع سيكون بنهاية العام الجاري حيث تواصل الشركة العمانية لخدمات المياه والصرف الصحي تنفيذ مشروع نقل المياه من محطة التحلية بصحار إلى محافظة الظاهرة التي تعتمد في الوقت الراهن على المياه الجوفية بشكل رئيس في تلبية حاجتها من مياه الشرب ويتم تزويد ولايات المحافظة بالمياه من حوض المسرات وقد بدأت هذه المصادر الجوفية بالتأثر نتيجة الزيادة السكانية والنشاطات التجارية والصناعية المتسارعة بالمنطقة.

وأضاف أنّ المشروع الجاري تنفيذه يواجه تحديات كبيرة في أعماله الإنشائية من ناحية الطبيعة الجغرافية الصعبة في مسار تنفيذه والتي تتنوّع بين وجود سلاسل جبلية ومنحدرات صعبة وأودية وكذلك التقاطعات مع الخدمات الأخرى مثل خطوط النفط والغاز مما يمثل تحديات كبيرة للمشروع، إضافة إلى ذلك شكّلت جائحة كورونا تحديًا آخر أمام تنفيذ هذا المشروع من ناحية التأخير في وصول المواد والمعدات التي يحتاجها المشروع.

وأشار مدير المشروع إلى أنّ الشركة العمانية لخدمات المياه والصرف الصحي تسعى من خلال تنفيذ هذا المشروع إلى وصول مياه التحلية إلى المحافظة والتقليل من الاعتماد على المياه الجوفية التي ترتبط بمستويات هطول الأمطار، والمحافظة على المياه من المصادر الجوفية حيث إنّه مع وصول مياه التحلية إلى المحافظة سيتم رفع الاعتمادية على المياه الجوفية وتأمين المياه عبر محطات التحلية إلا في حالات الطوارئ والتي يتم فيها تفعيل خطط الطوارئ والاعتماد على المياه الجوفية.

ويشتمل المشروع الجاري تنفيذه على خط نقل للمياه من محطة التحلية بولاية صحار إلى محافظة الظاهرة بطول إجمالي يبلغ (230 كم)، بالإضافة إلى إنشاء (15) خزانًا بسعة تخزينية تصل إلى (451 ألف متر مكعب) في كل من صحار وعبري وضنك، وإنشاء (4) محطات ضخ بطاقة قصوى تصل إلى (144,000 م3/اليوم).

كما يشمل المشروع خط أنابيب بمسارٍ موازٍ لمسار خط ناقل المياه الحالي من صحار إلى محافظة البريمي بحيث يتم الاستفادة من هذا المسار لتلبية الاحتياجات المائية المستقبلية أيضًا لمحافظة البريمي عن طريق ربط نظامي نقل المياه معًا في عدد من المحطات لاستكمال ربط منظومة نقل المياه بين محافظات الباطنة والظاهرة والبريمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى