أصداء وآراءبأقلام الكُتّاب

هـمـسـات..

الدكتور/ خالد بن علي الخوالدي
Khalid1330@hotmail.com

 

هـمـسـات..

 

(1)

صباح الابتهاج والتفكير في اليوم ونسيان إخفاقات الأمس..صباح النجاح الذي لا يأتي إلا للمجتهدين ومن يحملوا أرواح صادقة..صباح المثابرة لمن يستهينوا بالمصاعب وينجحوا بالصبر..صباح الفرح للذين يتجاوزون العقبات بجهدهم وصبرهم لتكون حياتهم أجمل..صباح العمل لأجل أنفسنا ووطننا ومجتمعنا.

(2)

الأفكار العظيمة يحملها أصحاب القلوب العظيمة..فكرة عابرة تمر عليك لا تتركها تنسلخ بعيدا عنك بل سجلها حتى لا تغفل عنها..فقد تكون مشروع أمة بأكملها أو تاريخ بلد أو تفيد باحث عن معلومة..الأفكار الصغيرة تكبر بهمة وجهد وفكر صاحبها وتثمر عمل رائع..وأضرب لكم مثال واقعي من واقع حياتنا حيث تشرفت يوم الأربعاء بتاريخ 2/2/2022 بحضور افتتاح متحف أمجاد عمان بمركز صحار الترفيهي..المتحف عبارة عن تاريخ يحكي عصور من العز والفخر والعظمة..زوروا المتحف وسجلوا بصمة جميلة تشجع صاحب الفكرة المبهرة.

(3)

قضية مهمة وخطيرة تعيش بيننا وتنتشر انتشار كبير..إلا وهي قضية (القتل البطيء للنفس) من خلال الحياة مع من ينكد العيشة بدواعي الصبر على الأطفال أو وين بروح..الطلاق قد يكون حل من الحلول على العيشة التي تقصر العمر كما يقال ولكن ليس كل أمر هو مدعاة للطلاق فالحياة بها مصاعب وتحديات وظروف حياتية متعبة وعلينا التحلي بالصبر عليها وفتح باب الحوار الصادق بين الزوجين لتلافي كل المشاكل وعدم القدوم على الطلاق كحل سهل وبسيط وإذا تعذرت سبل التفاهم فعندها يكون الطلاق..فهناك من تم طلاقهم وعاشوا هم وأطفالهم بمستوى معيشي وروحي أفضل من لما كان الوالدين مع بعض..ولكن أشدد على وجود الحوار بين الزوجين قبل أتخاذ أي خطوة..الحوار والتنازل والتفاهم والاحترام أمور مهمة لنبذ الخلافات ووجود حياة هادئة مغلفة بالحب والثقة..أما إذا تعذر هذا فلا تقتلوا أنفسكم في علاقة تتعبكم نفسيا بل جربوا إن تعيشوا حياة أخرى تفتح لكم سبل السعادة والراحة..وكل شخص أدرى بما يسعده ويجعل من حياته هانئة.

(4)

لا تحتفلوا بالأمور المحزنة والتي تدعو للتشاؤم كما يفعل الخبلان وأصحاب العقول الضيقة..هناك من تحتفل هذه الأيام بعمل كيكة (الطلاق) وتدعو لها وتصور وتجعلها كأنها مناسبة فرح..لا تصدقوا كل هذه الادعاءات فأن الطلاق ألمه صعب خاصة على المرأة..وحفلات رثاء النفس على الطلاق لم تمر علي ولم أقرأ عنها في تاريخ البشرية إلا في العصر الحديث..وكان عليها زرع بذور الأمل بأن الحياة مستمرة ولا تتوقف على بشر بدل أقامة مراسم الرثاء المصنوعة بمصانع الفرح المزيف المخبوء وسط الروح..هدفه جذب التعاطف.

(5)

البشر تتشابه أجسادهم ولكن يختلف جوهرهم بما تمتلئ به نفوسهم وقديماً قالوا كل أناء بما فيه ينضح وقيل بأن الناس قدور والألسن مغارف تخرج لك ما بداخلهم حلواً كان أم مراً..أجعلوا قلوبكم ممتلئة بالحب والمحبة والخير والجمال لتسقوا غيركم السعادة والفرح والحياة.

(6)

النقاء الداخلي قد لا يشعر به كل الناس..إلا من عرفك وعرف سريرتك..كن نقيا دائما ولا تحسب حساب للقلوب الملوثة..كن نقيا ولا تحمل الحقد والحسد والكراهية..كن نقيا كالماء واحمل بداخلك بياضا كالثلج تسعد وتسعد من حولك..وتأكدوا بأن أصحاب القلوب البيضاء هم السعداء حتى لو لم يقدر الناس لهم هذا البياض.

(7)

الأمل هو السلاح الذي نتحدث عنه كل يوم ولا نمل منه..والأمل هو الارتباط الروحي بالله سبحانه وتعالى بأن القادم خير وبأن الحياة جميلة..لا توجد حياة سعيدة بدون وجود الأمل.. دائماً ضع الأمل في حياتك لتستمر بكل قوة وثبات مع تغيرات الحياة..تفاءل دوماً وانهض من جديد وابتسم لتبتسم لك الحياة.

طبتم وطابت لحظاتكم بالخير والمحبة والأمل..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى