أصداء عُمانمحليات

وزارة الصحة تناقش معايير تخطيط الخدمات الصحية..

أصــداء – العمانية | نظّمت وزارة الصحة ممثلة في المديرية العامة للتخطيط والدراسات، اليوم، حلقة عمل تعريفية لمناقشة المعايير الحديثة للخدمات الصحية بمشاركة عدد من المختصين على المستويين المركزي والمحافظات، بالإضافة إلى مجموعة من المختصين في المستشفيات المرجعية ومن العاملين الصحيين، عبر تقنية الاتصال المرئي.

واستعرضت أسماء بنت حمود الحارثية مديرة دائرة التخطيط بالوزارة، أهداف معايير تخطيط الخدمات الصحية والتي تعدّ إحدى مبادرات البرامج الاستراتيجية للصحة في رؤية عُمان 2040 وتضمنت الأهداف تحقيق التوازن في توفير الخدمات الصحية بمعدلات ومعايير محددة بجميع أنحاء السلطنة؛ بهدف التغطية الصحية الشاملة وتوحيد الفكر التخطيطي من خلال إعادة صياغة المعدلات والمعايير التخطيطية المُعدّة والمعمول بها من قِبل الجهات ذات الصلة بالتخطيط والتنمية العمرانية ووضع مجموعة من المقاييس للاشتراطات التخطيطية وترجمتها إلى نسب وأرقام يسهل التعامل معها، بما يضمن كفاية وكفاءة الخدمات الصحية استنادا إلى دراسة كل طلب على حدة وإتاحة الفرصة أمام متّخذي القرار لاختيار الأولويات من الطلبات المقدَّمة، وأيضا إتاحة الفرصة للشركاء والمستثمرين وأيضا إضافة خدمات منها الخدمات الافتراضية أو توسيع خدمة للاسترشاد بهذه المعايير في إعداد وتنفيذ المشاريع الصحية وبناء قدرات العاملين في مجال تخطيط الخدمات الصحية والجهات المعنية ورفع كفاءتها، ولضمان تقدير الاحتياجات من المشاريع بناءً على المعايير.

وقالت الدكتورة حليمة بنت قلم الهنائية المديرة العامة للمديرية العامة للتخطيط والدراسات بوزارة الصحة : إنّ السياسة الصحية للسلطنة أولت اهتماما خاصا بتوفير الخدمات الصحية وعدالة توزيعها مع أحقية كل فرد من أفراد المجتمع لتلقي الرعاية الصحية بغض النظر عن الوضع الاجتماعي والاقتصادي والموقع الجغرافي حيث تلتزم الحكومة بتوفير أعلى مستويات الجودة في خدمات الرعاية الصحية لجميع فئات المجتمع، كما تعمل في ذلك على سهولة الحصول عليها وتقليص الفوارق إلى أدنى حد ممكن في المجالات الخدمية للسكان بين الولايات والمحافظات آخذةً في الحسبان مشاركة جميع القطاعات في تقديم الخدمات الصحية.

ووضّحت أنّ الحلقة تطرّقت في مُجملها إلى الهدف من وجود معايير للخدمات الصحية وأهميتها في إطار السياسات والبرنامج الاستراتيجي للمشروع وكذلك ماهية المعايير المطبَّقة سابقًا في عملية تخطيط الخدمات الصحية بالإضافة للوضع الحالي للمشاريع الصحية وكيفية العمل الذي تمّت من خلال المنهجية الحديثة التي اتّبعها فريق العمل منذ البدايات الأولى لعقد سلسلة من الاجتماعات النقاشية ووضع اللبنات الأساسية لهذا العمل الكبير مرورًا بالملاحظات والمقترحات المستلمة من الجهات المختلفة بالوزارة للوصول إلى مجموعة من المعايير المقترحة ومن ثم البدء في إعداد التوصيات المناسبة لها بما يمهّد لعمل الدليل الشامل الذي يحوي هذه المعايير بشكل تفصيلي ودقيق.

يُذكر أنّه فور الانتهاء من صياغة هذه المعايير سوف يتم تضمينها في دليل متكامل وشامل بحيث يتم التطرّق فيه للمنهجية المتّبعة، وآلية العمل التي سوف تنتهج بما يضمن تحقيق المعايير بشكل عملي ودقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى