أصداء الرياضةمحلي

ينطلق في فبراير القادم .. استعدادات مبكرة وترقب كبير لماراثون الموج مسقط 2022..

كتب : عبدالله الجرداني – أصــداء

تتواصل الاستعدادات لانطلاق ماراثون الموج مسقط بعد غيابه العام الماضي، والذي سيقام في عطلة نهاية الأسبوع من11 إلى 12 فبراير 2022 ، حيث لاقى حتى اللحظة إقبالا كبيرا في التسجيل لجميع فئات السباق التي تشمل مشاركات من المدارس والشركات بالإضافة إلى نخبة من الرياضيين  والعدائيين،  ويستعد المشاركون بحماس لخوض أكبر سباق في عُمان والذي يعد فرصة رائعة لبدء عام 2022 بالطريقة الصحيحة من خلال الالتزام بنمط حياة نشط وصحي.

كما انضمت مزون للألبان كراعٍ رئيسي في نسخة هذا العام حيث سيكون منتسبي الشركة متواجدين خلال فعاليات الماراثون لتقديم منتجات الألبان والعصائر الطازجة للعدائين والمتفرجين وزوار قرية السباق.  وقال خالد المحروقي، مدير الهوية التجارية من مزون للألبان “يعتبر مارثون الموج مسقط من اهم الأحداث الرياضية والاجتماعية في السلطنة التي تتماشى مع اهداف ورؤية شركة مزون للألبان والتي نسعى منن خلالها الى تشجيع المستهلكين الى تبنى أسلوب حياة صحي وأكثر نشاطًا، ودعوة لجعل الرياضة والنشاط البدني أولوية لكل فئات المجتمع. 

 يتضمّن الماراثون خمس فئات للسباق: وهي الماراثون الكامل لمسافة 42.5 كيلو متر، ونصف الماراثون 21.1 كيلو متر، وسباق 10 كلم، وسباق 5 كيلومترات، وسباقات الأطفال لمسافة 1 كيلومتر و2 كيلومتر و3 كيلومترات، مما يتيح تنوعاً كبيرا في المسافات تناسب مختلف مستويات اللياقة والخبرة، وسيحصل جميع المتسابقين الذين يقطعون خط النهاية على ميدالية تذكارية.

كما سيستمر ماراثون الموج مسقط في نسخة هذا العام في دعم الجمعية العمانية لمرض السكري، حيث سيتم تخصيص العوائد من سباق الـ5 كلم لمساعدة الجمعية في تعزيز مستويات الصحة والسعادة المجتمعية ومحاربة هذا المرض في أرجاء السلطنة.

يذكر أن  ماراثون مسقط قد انطلق للمرة الأولى في عام 2012 بتنظيم من رابطة عدّائي مسقط حيث شهد يومها مشاركة 135 متسابق ومتسابقة. وسرعان ما شهد السباق نموًا ملحوظًا، وأصبحت له مكانة مرموقة ضمن الفعاليات الرياضية. وفي عام 2017، أُطلق على السباق اسم “ماراثون الموج مسقط”، واشترك في تنظيمه كل من الموج مسقط، الوجهة المثالية لنمط الحياة العصرية والترفيهية في سلطنة عُمان، وعمان للإبحار ورابطة عدّائي مسقط.

تضمّن ماراثون الموج مسقط في نسخته للعام 2019 عدّة فئات للسباق منها الماراثون وسباق ماراثون التتابع ونصف الماراثون وسباق الجري لمسافة 10 كيلومترات، وجميعها فئات معتمدة لدى الرابطة الدولية للماراثون والجري (AIMS)، وذلك تماشيًا مع معايير الاتحاد الدولي لألعاب القوى (IAAF). وقد شارك في السباق الخيري لمسافة 5 كيلومترات آلاف المتسابقين الذين ساهموا في جمع تبرعات للأعمال الخيرية، أما سباق الجري للأطفال فقد بيعت تذاكره في وقت قياسي.

وفي النسخة الأخيرة شهد الماراثون  مشاركة حواليْ 11,000 مشارك تنافسوا في 6 فئات للسباق على مدار يومين. حيث شارك حينها متنافسون من 103 جنسية مختلفة، ولذلك أصبح الماراثون أهم حدث رياضي في روزنامة الفعاليات الرياضية للسلطنة. وبعد غياب الماراثون في عام 2021 بسبب وباء كورونا، عاد إلينا في نسخته للعام 2022 بتنظيم سابكو للرياضة ليكون مصدرًا لإلهام السلطنة لتبني أسلوب حياة رياضي وخلق تجارب استثنائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى