أصداء وآراءأقلام الكتاب

فِي بَيْتِـنَا خُطُـوط حَمْـرَاء . . وَحَـوْضُ سَمَـك !!..

الكاتب/ د . محمد بن ناصر الصّوافي

باحث في المجال الأسري والتربوي

Mn99732927@gmail.com

 

فِي بَيْتِـنَا خُطُـوط حَمْـرَاء . . وَحَـوْضُ سَمَـك !!..

 

قـصـة قـصـيـرة ..

إشترى أحد اَلْمُرَبِّينَ حوض سمك، وبعد أن ملأه بالماء وضع فيه بعض أسماك الزينة، فلاحظ ملاحظة غريبة، هي أن الأسماك تقف في وسط الحوض، ولا تكاد تَبْرَحُ مَكَانَهَا.

فقام بوضع بعض الأحجار الملونة أسفل الحوض، فإذا بالأسماك اَلْقَابِعَةِ في مكانها تعاود الحركة من جديد، رَاقِصَةً طَرَبًا داخل الإناء.

ساعدت هذه الحجارة الأنيقة السمك في معرفة عمق الحوض، وعرفت الأسماك حدود هذا الحوض، فَاطْمَأَنَّتْ إِلَى اَلْحَرَكَةِ وَالسَّيْرِ فِيهِ بِأَمَانٍ.

إن الحدود والخطوط داخل الحوض تعني الأمن والاطمئنان لهذه المخلوقات الجميلة، وكذا الحال لِفِلْذَاتِ أَكْبَادِنَا عندما تكون هناك خطوط حمراء داخل منازلنا.

مثلها مثل الخطوط الأرضية الموجودة في شوارعنا، التي تمنع قائد المركبة من التجاوز، وَتُلْزِمَهُ بالقوانين المرورية، ويتم محاسبته في حال مخالفتها؛ وذلك لتقليل عدد الحوادث، أو تَجَنُّبِهَا بِالْكَامِلِ.

معلومة سريعة..

إن الدراسات في الاتحاد السوفياتي السابق أثبتت أن 70% من حوادث السير يعود سببه إلى سوء تخطيط الطرق والشوارع.

إذا كان هذا الشيء يحصل في حوض سمك، وفي الشارع العام في حالة غياب الحدود والتخطيط، فكيف سيكون الحال في منازلنا عندما تغيب القواعد والقوانين والخطوط الحمراء وقائمة الممنوعات؟؟!!

يحتاج أطفالنا إلى مجموعة من القواعد حتى تشعرهم بالأمان والاطمئنان داخل الكيان الأسري وخارجه، لكن إذا فرضت عليهم الكثير من هذه القواعد بشكل مبالغ فيه فقد  تَخْنُقُ تطورهم ونموهم النفسي والاجتماعي والعاطفي الطبيعي؛ لذا فالتوازن مطلب ضروري عند وضع مثل هذه الخطوط الحمراء في منازلنا.

وهناك بعض الإرشادات والتوجيهات عند وضع قائمة القواعد داخل بيوتنا، منها :

شارك أطفالك في اقتراح بعض هذه القواعد؛ إذ سيكون طفلك أكثر حماساً لاتباع القواعد عندما يَشْعُرُ بأنه قد أُتِيحَتْ له الفرصة لتقديمها واقتراحها، ويفضل أن تقدم شرحاً موجزاً للقواعد مع شرح اَلِاسْتِثْنَاءَاتِ لها، وعاقبة الطفل الذي يقوم بكسر هذه القواعد، ويستحسن كتابتها، ومِنْ اَلْأَجْدَرِ بك بَيْنَ اَلْفَيْنَةِ وَالْأُخْرَى مراجعة هذه القواعد، وأخيراً وليس آخراً كن أُنْمُوذَجًا جيداً وقدوةً حسنةً لأطفالك في اتباعها.

وسوف نركز على شكل من أشكال القواعد داخل المنزل، وهي من نوع الممنوعات أو الخطوط الحمراء.

ومن هذه الممنوعات :

  • تعمد إيذاء مشاعر أي شخص في المنزل.

  • الضرب أو اَلرَّكْلِ أو اللعن أو الشتم أو الصراخ.

  • كلمات تَخْدِشُ اَلْحَيَاءَ أو الذوق العام أو الدعاء على الآخرين بسوء.

  • الكذب بكافة أنواعه (أبيض أو أسود).

  • السهر بعد الساعة العاشرة ليلاً خاصة أيام المدرسة.

  • إستخدام الأجهزة اللوحية أو مشاهدة التلفاز قبل موعد النوم بساعة.

  • مقاطعة المتحدث، إذ يجب عليك الإنصات له.

  • الأكل داخل الغرف.

  • اَلتَّخَلُّفَ عن وجبات الطعام، ومن يتأخر يخبرنا مسبقًا.

  • الدخول بغير استئذان.

  • إساءة التصرّف أمام الضيوف أو في الأماكن العامة.

  • إستخدام أي جهاز في وقت جلوس الأسرة مع بعضها، وإذا اضطررت فاستأذن.

  • إستعارة ممتلكات أشخاص آخرين إلا بإذنهم.

اَلْخُلَاصَةُ ..

إبني الغالي .. أغلق ما فتحت، وارفع ما أسقطت، واجعل المكان أفضل مما كان، “ولو سمحت، وشكرا” كلمتان يجب أن نَلْتَزِمَ بهما جميعًا في حديثنا.

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى