أصداء عُمانعمان والعالم

نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء يصل السعودية للمشاركة في أعمال مؤتمر القمة الخليجية..

أصــداء – العمانية | نيابةً عن حضرةِ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المعظّم – حفظه الله ورعاه – وصل صاحبُ السّمو السّيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء إلى مدينة العُلا بالمملكة العربية السّعودية لترؤّس وفد السّلطنة المشارك في أعمال مؤتمر القمة الحادي والأربعين لقادة دول مجلس التّعاون لدول الخليج العربية الذي سيعقد بمركز (مرايا) في وقت لاحق اليوم.

وكان صاحب السّمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربيّة السعوديّة في مقدّمة مستقبلي سموّه لدى وصوله مطار الأمير عبد المجيد بن عبد العزيز في محافظة العُلا.

كما كان في استقبال سموّه معالي الدكتور نايف فلاح الحجرف الأمين العام لمجلس التّعاون لدول الخليج العربيّة ونائب رئيس بعثة السّلطنة بالمملكة العربيّة السعوديّة.

وقد أدلى صاحب السّموّ السّيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء لدى وصوله ببيانٍ صحفيٍّ فيما يلي نصّه :

“بمناسبة انعقاد مؤتمر القمّة الحادي والأربعين لقادة دول مجلس التّعاون الخليجي بالمملكة العربية السعوديّة الشقيقة، فإنه ليشرّفني رئاسة وفد السّلطنة نيابةً عن حضرةِ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان المعظّم، وأن أنقل تحيّات جلالته إلى إخوانه القادة مقرونة بالتمنّيات الطيّبة للمؤتمر بالتوفيق في تحقيق الأهداف المرجوّة.

إن ما تشهده الساحتان الإقليميّة والدوليّة من متغيّرات ومستجدّات ليستوجب تنسيق المواقف، وتحديد أفضل الوسائل للتعامل مع التحدّيات، حفاظا على مصالح هذه المنطقة، وتحقيقا لتطلّعات الشّعوب الخليجيّة نحو مستقبل أفضل يسوده الاستقرار والأمان.

لقد حقّق مجلس التّعاون العديد من المنجزات على جميع الأصعدة مما يتطلّب معه بذل المزيد من الجهود لتعزيز التطوير في كافة القطاعات، دعمًا للمكتسبات التي تحققت منذ تأسيس المجلس عام ۱۹۸۱ م.

إن سلطنة عُمان لتؤكّد مواصلة دعمها لمسيرة مجلس التعاون، كما تُعرب عن تقديرها للمملكة العربية السعودية قيادةً وحكومةً وشعبًا، وتدعو المولى عزّ وجلّ أن ينعم على الشعب السعودي الشقيق وكافة شعوب المجلس باطراد الخير والتقدم والازدهار والله ولي التوفيق”.

وكان صاحبُ السّموّ السّيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء غادر البلاد صباح اليوم متوجّهًا إلى المملكة العربيّة السعوديّة الشقيقة.

  

وكان في وداع سموّه لدى مغادرته كلٌّ من : معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة، ومعالي السيد سعود بن هلال البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ مسقط، ومعالي المهندس سعيد بن حمود المعولي وزير النقل والاتصالات وتقنية المعلومات، ومعالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، ومعالي الدكتور محاد بن سعيد باعوين وزير العمل، وسعادة السفير عيد بن محمد الثقفي سفير المملكة العربيّة السعوديّة المعتمد لدى السلطنة. 

ويرافق سموّه وفدٌ رسميٌّ يضم كلًّا من : معالي السيد بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي وزير الخارجية، ومعالي الدكتور عبدالله بن محمد السعيدي وزير العدل والشؤون القانونية، وعدد من المسؤولين في الحكومة.

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى