أصداء العالمنشرة إخبارية

نـشـرة إخبارية خاصـة بالانـتـخابـات البـرلـمـانـيـة فـي كازاخـسـتـان..

نـشـرة إخبارية خاصـة بالانـتـخابـات البـرلـمـانـيـة فـي كازاخـسـتـان..

 

إعـداد : عـلـي الحـسـنـي – أصــداء

 

إنتهاء التصويت في الانتخابات البرلمانية الكازاخية الساعة ٩ مساءً بتوقيت نور سلطان..

 

إنتهت انتخابات المجالس الكازاخستانية في 12 منطقة من كازاخستان، ويعمل اليوم 8141 مركز اقتراع في 12 منطقة.

سينتهي التصويت في الساعة 09:00 مساءً بتوقيت نور سلطان في مناطق أكتوبي وأتيراو وكازاخستان الغربية وكيزيلوردا ومانيجيستاو فيما يتعلق بالمنطقة الزمنية.

تم فتح 10060 دائرة انتخابية بشكل عام ، بما في ذلك 66 مركز اقتراع في مكاتب تمثيل كازاخستان في الخارج في 53 دولة في العالم.

كما ورد سابقًا ، شاركت خمسة أحزاب سياسية في الانتخابات للحصول على مقاعد في المجلس ، وهي حزب أويل الوطني والحزب الديمقراطي ، وحزب نور أوتان ، وحزب ADAL السياسي ، والحزب الديمقراطي الكازاخستاني أك زول ، وحزب الشعب الكازاخستاني. تم تسجيل جميع الأحزاب من قبل لجنة الانتخابات المركزية.

وقد رشحت الأحزاب 312 مرشحا لمجلس النواب.

 

لجنة الانتخابات المركزية الكازاخية تعلن النتائج الأولية لمشاركة الناخبين .. و 63,3% نسبة إقبال الناخبين في الانتخابات النيابية بكازاخستان..

 

قال نائب رئيس لجنة الانتخابات المركزية الكازاخية كونستانتين بيتروف : إن 63.3٪ من الناخبين المدرجين في القوائم تلقوا أوراق اقتراع.

وبحسب المعطيات التي تمثلها اللجان الانتخابية للمناطق ، فإن مدن ألماتي ونور سلطان وشيمكنت حتى الساعة 10:00 مساءً 10 يناير 2021 ، حصل 63.1٪ من مجموع الناخبين المدرجين على القوائم على بطاقات اقتراع.

كما اطلع على مشاركة الناخبين في انتخابات مجلسي كازاخستان ومالسلكيتاس في المناطق. بلغت نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية في منطقة أكمولا 72.8٪ ، 58.8٪ في منطقة أكتوبي ، 73.5٪ في منطقة ألماتي ، 56.4٪ في منطقة أتيراو ، 72.4٪ في شرق كازاخستان ، 72.2٪ في منطقة زامبيل ، 62.4٪ في غرب كازاخستان ، 70.7 ٪ في منطقة كاراجندا ، 71.8٪ في منطقة كوستاناي ، 73.9٪ في منطقة كيزيلوردا ، 55٪ في منطقة مانجيستاو ، 71.3٪ في منطقة بافلودار ، 75.5٪ في شمال كازاخستان ، 65.8٪ في منطقة تركستان ، 45.1٪ في نور سلطان ، 30.3٪ في ألماتي 56.5٪ في شيمكنت.

كما ورد سابقًا ، إنتهى التصويت في كازاخستان.

 

4532 مواطناً كازاخي أدلوا بأصواتهم في الخارج في الانتخابات البرلمانية..

 

تحدث النائب الأول لوزير خارجية كازاخستان ، عن عدد الكازاخستانيين الذين صوتوا في الخارج ، وفقًا للقانون الدستوري لكازاخستان ، حيث أدلى 4532 كازاخي بأصواتهم في الخارج.

كان الكازاخ المقيمون في اليابان وكوريا الجنوبية أول من صوت في الانتخابات البرلمانية لكازاخستان فيما يتعلق بالمنطقة الزمنية.

ويمكن لمواطني كازاخستان في الولايات المتحدة وكندا التصويت حتى 11 يناير ، الساعة 07:00 صباحًا بتوقيت نور سلطان.

حتى الآن إختتم التصويت في 10 مراكز اقتراع في الخارج.

 

إهتمام عالمي بانتخابات برلمان كازاخستان..

المراقبون الدوليّون أشادوا بنزاهتها .. ووسائل الإعلام العالمية رحبت بالتسهيلات التي قدمتها الدولة لهم..

 

أشادت وسائل الإعلام العالمية بالتسهيلات انى قدمتها دولة كازاخستان لهم لتغطية الانتخابات البرلمانية التى جرت اليوم الأحد.

كما أشاد المراقبون بتيسير العملية الانتخابية للمرشحين في ظل الظروف الراهنة.

إنطلقت انتخابات مجلس النوابMazhilis  (الغرفة السفلى) لبرلمان كازاخستان اليوم العاشر من يناير، وحسب القوائم الحزبية. حيث سجلت لجنة الانتخابات المركزية في كازاخستان قوائم حزبية لخمسة أحزاب سياسية، بإجمالي 312 مرشحًا : – الحزب الوطني الديمقراطي الشعبي “أويل”(Auyl) –  19 شخصًا، حزب “نور وطن” (Nur Otan) – 126 شخصًا، الحزب السياسي16 “ADAL”  شخصًا، الحزب الديمقراطي الكازاخستاني “أقجول”(Ak Zhol) –  38 شخصًا، “حزب الشعب الكازاخستاني” – 113 شخصًا.

وهي حزب “نور وطن” (Nur Otan) تأسس عام 1999 بمبادرة من الرئيس الاول لكازاخستان، نورسلطان نزارباييف، وهو رئيس الحزب الحالي، هذا الحزب الحاكم والأكبر الموالي للرئاسة في كازاخستان.

و”حزب الشعب الكازاخستاني” تم تأسيسه في عام 2004، وحتى عام 2020 كان باسم “حزب الشعب الشيوعي لكازاخستان”.

والحزب الديمقراطي الكازاخستاني “أقجول “(Ak Zhol) تأسس عام 2002 يضع نفسه على أنه “معارضة بناءة” وحزب رجال الأعمال.

وحزب الشعب الوطني الديمقراطي “اويل “(Auyl) تأسس عام 2015. يقدم هذا الحزب مساعدة للجهات الحكومية في تنمية الزراعة.

وأخيرا الحزب السياسي “ADAL” تأسس عام 2013 باسم حزب “بيرليك”، أعيدت تسميته في عام 2020 يضع نفسه كمتحدث باسم المصالح التجارية.

يشار بأن مدة ولاية نواب المجلس خمس سنوات ويتكون المجلس من 107 نائب، يتم انتخاب 98 نائباً من الأحزاب السياسية عن طريق القوائم الحزبية في دائرة انتخابية واحدة على مستوى البلاد على أساس الاقتراع العام والمتساوي والمباشر بالاقتراع السري.9 نواب من المجلس ينتخبهم مجلس شعب كازاخستان (APC) وهي هيئة استشارية تابعة للرئيس.

تتمثل المهمة الرئيسية لـ APC في تنفيذ السياسة الوطنية للدولة، وضمان الاستقرار الاجتماعي والسياسي في جمهورية كازاخستان وزيادة كفاءة التفاعل بين الدولة ومؤسسات المجتمع المدني في مجال العلاقات بين الأعراق.

بالإضافة إلى انتخابات نواب مجلس النواب في البرلمان، اليوم 10 يناير 2021 في كازاخستان، سيتم أيضًا انتخاب نواب المجالس التشريعية المحلية – مسليخات – في جميع أنحاء الجمهورية وفقًا للقوائم الحزبية. تم تسجيل 832 قائمة حزبية كمرشحين للنواب

في عام 2019، بمبادرة من الرئيس قاسم جومارت توكاييف، تم تنفيذ عدد من الإصلاحات السياسية التي تهدف إلى تعزيز ضمانات تكافؤ الفرص لجميع المواطنين، بغض النظر عن الجنس أو الطبقة أو العمر، للمشاركة في العملية السياسية كناخب أو مرشح. الهدف من الإصلاحات هو تعزيز المؤسسات والإجراءات الديمقراطية وإجراء الانتخابات وفقًا لأعلى المعايير:

حيث تم استحداث مؤسسة برلمانية معارضة. وحاليا سيتم انتخاب رئيس واحد وسكرتيرين للجان الدائمة لمجلس النواب من نواب المعارضة النيابية، وخصصت ولأول مرة 30 بالمئة من القوائم الحزبية للنساء والشباب، وتم إجراء تخفيض الحد الادنى لعدد الاعضاء لغايات تسجيل الأحزاب السياسية الجديدة ، مما يسهل إنشاء حزب سياسي جديد.

إضافة الى إجراء الانتخابات المقبلة للمجالس التشريعية المحلية للمرة الأولى بحسب القوائم الحزبية.

 

ومنذ حصولها على الاستقلال، دعمت كازاخستان باستمرار الجهود المبذولة لبناء مجتمع ديمقراطي وحر، ومن مظاهر إضفاء المزيد من الديمقراطية على العملية السياسية كان إجراء ناجح للانتخابات التمهيدية الأولى (primaries) في تاريخ البلاد من قبل أكبر حزب سياسي “نور وطن” في عام 2020.

وتختلف هذه الانتخابات عن السابقة من حيث أنها ستجرى في سياق جائحة فيروس كورونا وستجرى حسب الاستحقاق الدستوري. كما هو الحال مع الانتخابات الوطنية السابقة، تواصل الحكومة الكازاخستانية العمل مع مراقبي الانتخابات الدوليين لضمان نزاهة الانتخابات أثناء جائحةCOVID-19 .

وإن إجراء الانتخابات في الوقت المناسب ضروري للتنفيذ الفعال للعملية الديمقراطية في البلاد، لكن سلامة المواطنين هي أولوية لأي دولة. لهذا السبب، وستجري سفارة كازاخستان في القاهرة العملية الانتخابية وفقًا للإجراءات المتخذة لضمان السلامة العامة، مثل ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي و إلخ.

وتجدر الإشارة إلى أن كازاخستان ستحتفل في 16  (ديسمبر) 2021 بالذكرى الثلاثين لاستقلالها

يذكر أنه كانت قد انطلقت منذ فترة الدعاية الإنتخابية للأحزاب المشاركة في الإنتخابات البرلمانية التي أجريت اليوم الأحد 10 يناير.

وقد شارك كل من حزب “نور أوتان”، وحزب “أك زهول” الديمقراطي، وحزب “الشعب” الشيوعي، وحزب “أويل” الوطني الديمقراطي، وحزب “بيرليك” السياسي، والحزب الديمقراطي الاجتماعي الوطني في انتخابات مجلس النواب الكازاخستاني ومسليخات كازاخستان، وتم تسجيل جميع الأحزاب من قبل لجنة الانتخابات المركزية. وهناك 312 مرشحاً على قوائم الأحزاب السياسية.

وقال الرئيس الكازاخي قاسم جومارت توكاييف : إن انتخابات نواب لمجلس النواب (مجلس النواب في البرلمان) والهيئات التمثيلية المحلية، ستكون نزيهة وشفافة، في الوقت الذي سيشارك نحو 11 مليون كازاخ في 66 مركز اقتراع وفي 51 دولة، فيما اعتمدت وزارة الخارجية الكازاخية مشاركة 166 ممثلاً لـ 39 وسيلة إعلامية أجنبية.

وقال الرئيس الكازاخي : “نحن مُصَمّمون على إجراء انتخابات شفافة ونزيهة، ونحن نتطلع إلى دعم شركائنا، وإننا نتوقع مراقبين من دول أعضاء منظمة معاهدة الأمن الجماعي، وكذلك من المجالس البرلمانية لرابطة الدول المستقلة (كومنولث الدول المستقلة)، ومن منظمة معاهدة الأمن الجماعي”.

وأضاف : إن كازاخستان قَدّمت “حزمة من الإصلاحات الديمقراطية غير المسبوقة” في الانتخابات المقبلة، وتسعى الإصلاحات الجديدة إلى تطوير نظام متعدد الأحزاب ومنافسة سياسية، فضلاً عن زيادة المشاركة المدنية.

وأوضح الرئيس الكازاخي بأن الانتخابات ستجرى ضمن الشروط الدستورية، فيما اعطيت كل القوى السياسية الوقت الكافي للاستعداد، مؤكدا أن كازاخستان أضافت مؤسسة المعارضة البرلمانية على المستوى التشريعي وأدخلت حصة 30 في المائة في القوائم الحزبية للنساء والشباب.

وفي الوقت نفسه اعتمدت وزارة الخارجية الكازاخية مشاركة 166 ممثلاً لـ 39 وسيلة إعلامية أجنبية، وممثلي ومنحهم نفس الحقوق والمسؤوليات الممنوحة للمراقبين الدوليين، فيما تم تسجيل ستة أحزاب مشاركة هي: حزب “نور أوتان”، وحزب “أك زهول” الديمقراطي، وحزب “الشعب” الشيوعي، وحزب “أويل” الوطني الديمقراطي، وحزب “بيرليك” السياسي، والحزب الديمقراطي الاجتماعي الوطني.

من جهة أخرى أعرب 54.8٪ من المُسْتَطْلَعين خلال استبيان شارك فيه 2400 شخص، وغطى 14 منطقة شملت العاصمة نور سلطان وألماتي وشيمكنت، وقام به معهد التكامل الأوروبي الآسيوي، أعربوا عن استعدادهم للمشاركة في الانتخابات النيابية، فيما أوضح بأن النشاط السياسي الأعلى بين الأعمار المتوسطة والعليا : فوق 61 سنة – 61.2 في المائة 46-60 سنة – 59.3 في المائة 30-45 سنة – 56.6 في المائة 18-29 سنة – 42.4 في المائة، وبلغت نسبة الشباب المشاركين في الاستبيان من المناطق الحضرية (44 في المائة) أكثر نشاطًا سياسيًا من المناطق الريفية (37.9 في المائة).

وقال نائب رئيس لجنة الانتخابات المركزية كونستانتين بيتروف : إن أكثر من 11 مليون كازاخستاني سيشاركون في انتخاب نواب مجلس النواب، موضحا بأن مفوضية الانتخابات قامت بتحديث سجل الناخبين اعتبارًا من 1 أكتوبر بالتعاون مع الهيئات التنفيذية المحلية، وأشار إلى أن المواطنين الكازاخ يمكنهم التصويت في 66 مركز اقتراع في 51 دولة، يشمل جميع المواطنين الذين يعيشون أو الأفراد في رحلة عمل طويلة بجوازات سفر كازاخية صالحة.

ومن جانبه قال عضو اللجنة المركزية للانتخابات سيريك سيديكوف خلال الاجتماع : إنه في يوم الاقتراع في 10 يناير، يحق لممثل واحد عن كل مرشح أو حزب سياسي الحضور في كل مركز اقتراع في دائرة انتخابية.

كما يجب على المراقبين الأجانب الذين يمثلون دولة أو منظمة دولية أو وسائل الإعلام الحصول على شهادة اعتماد صادرة عن وزارة الخارجية الكازاخستانية، فيما ستمنحهم الشهادة حق المشاركة في الانتخابات ويرافقهم مترجم واحد.

ويتفقد المراقبون الدوليون مكانتهم في نهاية الحملة الانتخابية، في حالة انتهاك القانون الكازاخستاني أو القانون الدولي، وكذلك بناءً على نداء من الدولة الأجنبية ذات الصلة إلى وزارة الخارجية الكازاخستانية. يغطي وضع المراقب الأجنبي فقط الأنشطة المتعلقة بمراقبة الانتخابات البرلمانية الكازاخية.

 

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى