أصداء عُمانعُمان اليوم

بمناسبة ذكرى تولّي جلالةِ السُّلطان مقاليدَ الحكم في البلاد وزير ديوان البلاط السلطاني يرفع تهنئةً لمقام جلالته بهذه المناسبة المجيدة‎..

أصــداء – العمانية | بمناسبة ذكرى تولّي حضرةِ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المعظّم – حفظه الله ورعاه  – مقاليدَ الحكم في البلاد، رفع معالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني تهنئةً لمقام جلالته السّامي بهذه المناسبة المجيدة .. فيما يلي نصّها: 
 
مولاي حضرة صاحب الجلالة السُّلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظكم الله وأمدّ في عمركم ورعاكم- وسدّد على طريق الخير خطاكم
 
السلام على جلالتكم ورحمة الله وبركاته ،،،
 
مع  بزوغ شمس هذا اليوم الحادي عشر من يناير الذي يوافق مناسبة تولّي جلالتكم مقاليدَ الحكم في البلاد، يشرفني يا مولاي وكافة موظفي ديوان بلاطكم السُّلطاني العامر أن نرفع لمقامكم السّامي أجمل التّهاني وأطيبها، وأزكى التبريكات وأصدقها، سائلين الله – عز وجل – أن يعيد هذه المناسبة العزيزة وأمثالها على جلالتكم بموفور الصحة، ودوام العافية إنه لطيف كريم.

مولاي المعظّم – أبقاكم الله –

إن النهضة المباركة الحديثة التي أرسى دعائمها، ووطّد أركانها، وأسّس بنيانها المغفور له –بإذن الله تعالى – جلالةُ السُّلطان قابوس بن سعيد – طيّب الله ثراه –  خلال نصف قرن ماضٍ برسوخ وثبات وتوفيقٍ من الله، لتتواصل في العهد السّعيد لجلالتكم ونهجكم السّديد نحو آفاق أرحب من التطور، والنماء، والازدهار والرخاء.

وسيبقى موظفو ديوان بلاطكم كما هو العهد بهم دائمًا سائرين خلف قيادتكم الحكيمة بعزيمة ومضاء، أمناء أوفياء في أداء أعمالهم وواجباتهم الوطنية بإخلاص وتفان وإتقان،  يدفعهم لذلك الإيمان الراسخ الذي لا يتضعضع لخدمة وطنهم العزيز، وسلطانهم المفدى.

حفظكم الله يا مولاي بلطفه، وشملكم بكرمه ورعايته، وأسبغ على جلالتكم آلاءه ونعمه الظاهرة والباطنة، وأدام على عمان وأهلها الأمن والسلام، إنه سميع مجيب، وكل عام وجلالتكم بخير وهناء.

 

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى