أصداء عُمانعُمان اليوم

854 ألفًا و 274 شخصًا إجمالي المُطعّمين باللقاحات المُضادة لفيروس كورونا في السلطنة .. ووزارة الصحة تواصل الحملة الوطنية للتحصين ضد كوفيد-19..

أصــداء – العمانية | بلغ إجمالي المُطعمين باللقاحات المُضادة لفيروس كورونا في السلطنة منذ بداية الحملة الوطنية للتحصين ضد كوفيد-19 وحتى يوم أمس الأول 854 ألفًا و 274 شخصًا بنسبة بلغت 24 بالمائة من إجمالي المستهدفين.

وقد بلغ إجمالي المُطعمين بالجرعة الأولى 643 ألفًا و 744 شخصًا من إجمالي المُطعمين بنسبة بلغت 75 بالمائة فيما بلغ إجمالي المُطعمين بجرعتين  210 آلاف و 530 شخصًا بنسبة بلغت 25 بالمائة.

وتسعى وزارة الصحة إلى تغطية جميع السكان المستهدفين باللقاح المُضاد لفيروس كورونا كوفيد-19 الذين تبلغ أعمارهم من 12 سنة فما فوق أي ما يعادل 70 بالمائة من السكان وتُنفذ على مراحل حسب توريدات اللقاح وفقًا للاستراتيجية الوطنية للتحصين ضد مرض كوفيد-19 التي وضعتها الوزارة.

وفي السياق نفسه تواصل وزارة الصحة حملة تطعيم الفئة العمرية من 45 سنة فما فوق وفئة الحوامل ابتداءً من الشهر الرابع باللقاحات المُضادة لفيروس كورونا في جميع محافظات السلطنة ضمن الحملة الوطنية للتحصين ضد كوفيد-19.

وشهدت مراكز التحصين بجميع محافظات السلطنة اليوم إقبالاً جيدًا منذ الصباح الباكر من المُستهدفين للحملة الأمر الذي يعكس الوعي المجتمعي الكبير للتحصين ضد كوفيد-19.

وتواصلت في محافظة مسقط حملة التحصين بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض ومركز الساحل الصحي بولاية قريات مع الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية.

وأشاد عدد من المستهدفين في الحملة بسهولة وسلاسة الإجراءات المُتّبعة لتلقي اللقاح في مركز التحصين، مُثمّنين الجهود التي تبذلها الحكومة في الاهتمام بصحة وسلامة المواطنين والمقيمين على أرض السلطنة.

كما تواصل المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة شمال الشرقية للأسبوع الثاني على التوالي، مرحلة تطعيم الفئات المستهدفة من سن 45 عامًا فما فوق في تسعة مراكز تطعيم بمختلف ولايات المحافظة، وذلك ضمن الحملة الوطنية للتحصين ضد فيروس كورونا كوفيد-19.

وشهدت مراكز التطعيم بالمحافظة التي وُزّعت بواقع ثلاثة مراكز في ولاية المضيبي ومركزين بولاية دماء والطائيين ومركز واحد بكل من ولايات إبراء وبدية والقابل ووادي بني خالد، إقبالاً كبيرًا من المستهدفين في هذه المرحلة مما يعكس وعي واهتمام أبناء المجتمع المحلي بأهمية أخذ اللقاح في سبيل مواجهة الوباء العالمي.

وعبَّر بعض مشرفي ومسؤولي مراكز التطعيم بالمحافظة عن مدى ارتياحهم من الإقبال الكبير الذي تشهده المراكز منذ الصباح الباكر يوميًا، حيث أكدوا أن إتاحة الفرصة لفئات جديدة خلال هذه المرحلة كفئة النساء الحوامل الراغبات في تلقي الطعوم من الشهر الرابع من الحمل، بالإضافة إلى مَن هم في سن 60 سنة فما فوق وطلبة شهادة الدبلوم العام الذين منعتهم بعض الظروف من تلقي الجرعة الأولى في المراحل السابقة، أدّى ذلك إلى زيادة الإقبال على تلقي اللقاح في صورة مجتمعية وطنية تعبّر على حرص الجميع في مواجهة الجائحة العالمية. 

من جانبهم عبَّر عددٌ من المواطنين في مختلف مراكز التحصين عن شكرهم للجهات المعنية وفي مقدمتها اللجنة العُليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطوُّرات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا كوفيد-19 ووزارة الصحة ولكافة الأطقم الطبية والتمريضية على الجهود المبذولة في مراكز التطعيم التي تشهد تنظيمًا وحُسن استقبال وإدارة لعملية التحصين وهذا ما ساهم في توافد المستهدفين لتلقي اللقاح، حيث أكدوا أن عملية التحصين لا تستغرق أكثر من ١٥ دقيقة من الاستقبال والتسجيل وحتى تلقي الجرعة المخصّصة لهم والمغادرة.

وتوضّح إحصائية المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة شمال الشرقية أن عدد المستهدفين في هذه المرحلة بمختلف ولايات محافظة شمال الشرقية يقدَّر بـ 15 ألف فرد وهم من سن 45 حتى 60 سنة، ويأتي ذلك في الوقت الذي بلغ فيه عدد الذين تلقوا اللقاح في ولايات المحافظة منذ انطلاقة الحملة في ديسمبر من العام الماضي حوالي 30 ألف فرد من مختلف الفئات المستهدفة، كفئة من هم فوق سن 60 سنة وأصحاب الأمراض المزمنة والذين انطلقت بهم حملة التحصين الوطنية بالسلطنة، وكذلك فئة موظفي المؤسسات الحكومية والذين وصلت نسبة تحصينهم في المحافظة 99 بالمائة، وفئة طلبة شهادة الدبلوم العام والمعلمين المشرفين على الامتحانات وطلبة تعليم الكبار الدارسين في شهادة الدبلوم العام والذين وصلت نسبة تحصينهم بالمحافظة 100 بالمائة.

وتتواصل للأسبوع الثاني على التوالي بمحافظة الظاهرة الحملة الوطنية الموسعة للتحصين ضد فيروس كورونا كوفيد-19 التي بدأت الأسبوع الماضي لمَن هم في سن 45 فما فوق في ولايات عبري وينقل وضنك بمحافظة الظاهرة والتي تتم عبر التطبيق الإلكتروني (ترصد بلس).

وتشهد المراكز المخصّصة لأخذ اللقاح إقبالاً جيّدًا من الفئات المستهدفة التي حدّدتها وزارة الصحة لسن (45) فما فوق حيث تمّ توزيع مراكز التطعيم في ولايات المحافظة في عدد من القرى والبلدات والمراكز الصحية.

ففي ولاية عبري تمّ تخصيص قاعة المهلب بن أبي صفرة ومركز حمراء الدروع ومركز مسكن الصحي ومركز كهنات الصحي ومركز بلاد الشهوم الصحي ومركز وادي العين والهجر الصحي، وفي ولاية ضنك تمّ تخصيص الصالة الرياضية ومركز قميراء الصحي، أما في ولاية ينقل فقد خُصّصت قاعة مكتب والي ينقل ومركز الوقبة الصحي.

وأوضحت الدكتورة ليلى بنت علي الكلبانية رئيسة قسم التثقيف الصحي والمبادرات المجتمعية، عضو اللجنة الإعلامية ولجنة العلاقات والتواصل بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الظاهرة، أنَّ عملية التحصين ضد كوفيد-19 تسير وفقًا لما خُطط لها وهناك إقبال ملحوظ من الفئات المستهدفة لأخذ اللقاح لمَن هم فوق 45 عامًا فما فوق بمراكز التحصين، مشيرةً إلى وجود فريق فني لمعالجة بعض الصعوبات التي قد تواجه المستهدفين وإيجاد الحلول المناسبة والفورية لهذه التحديات.

من جهة أخرى، تواصل المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الداخلية تنفيذ حملة تطعيم الجرعة الأولى للمواطنين (الحزمة الثانية) للفئة العمرية المستهدفة بولايات المحافظة من 45 عامًا فما فوق باللقاحات المُضادة لكوفيد-19.

وقد خصَّصت المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الداخلية عدة مراكز للتحصين على مستوى ولايات المحافظة بالتنسيق مع المؤسسات الحكومية والأهلية حيث بلغ عددها 20 مركزًا تستقبل فيها المواطنين والمسجلين في برنامج (ترصد بلس) حسب الموعد المحدد لكل فرد. 

وقد لاقت الحملة إقبالاً كبيرًا من قِبل المواطنين؛ لسهولة التسجيل وحجز المواعيد عن طريق الموقع الإلكتروني أو برنامج (ترصد بلس).

وقد عبّر المواطنون عن ارتياحهم للعملية التنظيمية والإجراءات المُتّبعة من قِبل المختصين والعاملين لتنظيم حملات التحصين في مختلف ولايات المحافظة وفق الضوابط الاحترازية والوقائية المُعلَنة من قِبل اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطوُّرات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا كوفيد-19.

وتسعى وزارة الصحة إلى تغطية جميع السكان المستهدفين باللقاح المُضاد لفيروس كورونا كوفيد-19 الذين تبلغ أعمارهم من 12 سنة فما فوق أي ما يعادل 70 بالمائة من السكان وستُنفّذ على مراحل حسب توريدات اللقاح وفقًا للاستراتيجية الوطنية للتحصين ضد مرض كوفيد 19 التي وضعتها الوزارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى