أصداء عُمانمحليات

الاحتفاء بوضع حجر الأساس لمشروع مستشفى سمائل الجديد بمحافظة الداخلية

سمائل/العُمانية/ أصـــداء

احتفلت وزارة الصحة اليوم بوضع حجر الأساس لتشييد مشروع مستشفى سمائل الجديد بمحافظة الداخلية، تحت رعاية معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي رئيس مجلس الدولة.

وسيتكون مشروع المستشفى من المبنى الرئيس الذي يحتوي على الطابق الأرضي، إضافة إلى أربعة طوابق ويقام على مساحة إجمالية تقدر بـ 250 ألف متر مربع، وبمساحة بناء تربو على 61 ألف متر مربع، وبتكلفة تقديرية تزيد عن (45) مليون ريال عُماني.

وقد رُوعِي في إنشائه المواصفات الحديثة؛ حيث اتُبِع نمط التصميم الدولي وفق المعايير العالمية الحديثة للخروج بتصميم عصري فريد يختلف عن التصاميم المعتادة.

وقال سعادة الدكتور سعيد بن حارب اللمكي وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية: إن ما يُبذل من جهود استثنائية لمواكبة التوجهات الاستراتيجية لرؤية “عُمان 2040” ومواءمة البرامج الاستراتيجية لقطاع الصحة لهو شاهد على مسيرة التنفيذ لرحلة هندسة النظام الصحي في سلطنة عُمان، حيث يتم تقديم خدمات أكثر شمولية لتحقيق صحة مستدامة للجميع، وبرعاية وجودة أفضل مع التركيز على التشارك في عملية التنفيذ مع القطاعات الصحية الأخرى والجهات ذات العلاقة.

وأكد سعادته أن مشروع توسيع نطاق مظلة الخدمات التخصصية وتأهيل المستشفيات المرجعية يعد من أهم المشاريع الاستراتيجية لتحقيق برنامج التغطية الصحية الشاملة التي تركز عليها استراتيجية الصحة؛ وذلك عبر تقديم الرعاية الصحية على المستويين الثاني والثالث، ويتم ذلك حالياً من خلال إنشاء واستبدال ورفع كفاءة وتوسعة العديد من المستشفيات في أغلب محافظات سلطنة عُمان.

وذكر سعادته أن عدد المؤسسات الصحية بوزارة الصحة في نهاية عام 2023م بلغ (265) مؤسسة صحية مقسمة على (194) مركزاً صحيًّا، و(21) مجمعاً صحيًّا، و(50) مستشفى، وتضم أكثر من (5000) سرير، تقدم جميعها الرعاية الصحية بكافة مستوياتها وبقدرٍ عالٍ من الكفاءة والجودة، حيث تعمل الوزارة حالياً على إنشاء تسعة مستشفيات جديدة في كافة محافظات سلطنة عُمان، ومن ضمنها مستشفى سمائل الذي يتم اليوم وضع حجر أساسه.

بدوره قدم المهندس يوسف بن يعقوب أمبو علي ـ مستشار وزير الصحة للشؤون الهندسية ـ عرضًا مرئيًّا عن مكونات المشروع، أوضح من خلاله أن مشروع مستشفى سمائل بمحافظة الداخلية يحتوي على 170 سريرا، وسيشمل عيادات خارجية لجميع التخصصات الطبية، وقسم الحوادث والطوارئ، وقسم الأشعة الذي سيجهز بأحدث أنواع أجهزة الأشعة، ووحدة العلاج الطبيعي، ووحدة طب الكلى، وعيادة الطب النفسي.

وقال: إن المستشفى سيضم قسم الرعاية النهارية، وعيادة الأسنان، إضافة إلى أجنحة الجراحة وأمراض الباطنية، وثلاث غرف عمليات بجميع ملحقاتها، وقسم خاص بالعناية المركزة، وطابق متكامل لأمراض النساء والولادة والأطفال يضم جناح الأطفال وقسمًا للعناية المركزة للأطفال، وجناحًا لأمراض النساء والولادة، وقسمًا للولادة، إضافة إلى غرفتي عمليات ووحدة رعاية الأطفال ناقصي النمو (الخدج).

وأضاف أن المشروع سيشمل أيضًا مختبًرا متطورًا وصيدليات موزعة في أنحاء المستشفى، ومرافق عامة، ومرافق للفئات الطبية، وورشًا لمهندسي الصيانة والمعدات الطبية وسيتضمن مكاتب للإدارة، ومباني للخدمات والمخازن الطبية والعامة، إلى جانب محطة لمعالجة المياه، ومهبط للطائرات العمودية، ومولدات كهربائية احتياطية، وأجهزة لتنقية المياه، وغيرها من الخدمات والمرافق العامة.

من جانبه قال سعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ الداخلية: إن مستشفى سمائل يعد إضافة مهمة لمنظومة الخدمات الصحية بالمحافظة ويخدم أبناء ولايات سمائل وإزكي وبدبد، بأحدث التقنيات والأجهزة الطبية العالمية وبما يحقق كفاءة وجودة الرعاية الصحية تكاملاً مع مستشفى نزوى والمستشفيات الأخرى، لافتا إلى أن هذا المشروع يعكس حرص الحكومة على تلبية تطلعات المواطنين.

حضر المناسبة معالي الدكتور هلال بن علي السبتي وزير الصحة وسعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ الداخلية، وعدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى والولاة بمحافظة الداخلية والوكلاء وأعضاء المجلس البلدي، وعدد من كبار المسؤولين بالمحافظة من عسكريين ومدنيين والمشايخ والأعيان بالولاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى