أصداء السياحةمحلي

أكثر من 7 آلاف زائر لمركز زوار بسياء وسلوت بولاية بهلاء حتى نهاية مايو 2024

بهلاء /العُمانية/ أصـــداء

بلغ عدد الزائرين لـ “مركز زوار بسياء وسلوت” في ولاية بهلاء بمحافظة الداخلية، منذ افتتاحه في فبراير 2023م، حتى نهاية شهر مايو 2024م حوالي 7546 زائرًا من مختلف الجنسيات من داخل سلطنة عُمان وخارجها، وفقًا لإحصاءات وزارة التراث والسياحة.

وقد جاء إنشاء هذا المركز في إطار تهيئة المواقع الأثرية أمام الحركة السياحية وتلبية الجانب المعرفي لدى الزائر بالبُعد التاريخي لمنطقة بسياء وسلوت الأثرية، وتاريخ البحث الأثري في المنطقة.

وقال أحمد بن محمد التميمي مدير دائرة موقع بسياء وسلوت الأثري: إن المركز يستقرئ تاريخ الاستيطان البشري في تلك المنطقة والتواصل الحضاري بين سلطنة عُمان وحضارات العالم القديم، موضحًا أن إنشاء المركز جاء في إطار جهود وزارة التراث والسياحة لتأهيل الموقع بعد أعمال التنقيبات الأثرية والصيانة للمواقع الأثرية في منطقة بسياء وسلوت، والشروع في تأهيل المسارات إلى المواقع الأثرية.

وأشار إلى أن المركز يضم لوائح عرض تلخِّص تاريخ البحث الأثري في المنطقة وأنماط الاستيطان البشري المختلفة وأنماط المدافن والعلاقات التجارية التي كانت قائمة بين الحضارات المجاورة والتي أكدتها نتائج الحفريات الأثرية، مزودة بوسائل حديثة معززة لإيصال المعلومات منها الشاشات التفاعلية الموزعة على أجزاء المركز.

وفي مجال البحث العلمي، أوضح مدير دائرة موقع بسياء وسلوت الأثري أن المركز يعمل من خلال أقسامه المختلفة لإكمال جهود الوزارة في أعمال المسح والتوثيق العلمي والمتابعة الدورية للمواقع الأثرية، كما يشرف المركز على البعثات الأثرية ويقدم المساندة للباحثين والمهتمين في مجالي التاريخ والآثار.

وبيّن أن المقتنيات الأثرية المعروضة موزعة على ثلاثة أقسام وقاعات رئيسة: قاعة العصر البرونزي وقاعة العصر الحديدي وقسم مواقع التراث العالمي، وتضم هذه الأقسام 344 قطعة أثرية مختلفة تم اختيارها لدعم النصوص العلمية في لوائح صالات العرض، وتمثل القطع الفترات الزمنية المختلفة للاستيطان البشري في المنطقة وتبرز حجم وطبيعة النشاطات الاقتصادية القائمة على الزراعة والتبادل التجاري والتعدين وتتنوع المعروضات بين الأدوات والأواني الحجرية والفخارية والأختام والمصنوعات البرونزية.

وأكد مدير دائرة موقع بسياء وسلوت الأثري أنه تم تجهيز وإعداد فصل ميداني يتيح إقامة الورش والمعسكرات والمخيمات، والتي خصصت للبرامج التي تجمع بين التطبيقات الفصلية والميدانية حيث تم تنفيذ 13 فعالية خلال عام 2023م، وإعداد حزمة برامج منوعة لهذا العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى