أصداء الرياضةعالمي

غدًا.. إسبانيا تواجه فرنسا في الدور نصف النهائي لليورو

برلين/العُمانية/ أصـــداء

 

يواجه المنتخب الإسباني نظيره الفرنسي، غدًا الثلاثاء، في أولى مباراتي نصف نهائي كأس أمم أوروبا لكرة القدم “يورو 2024” المقامة حاليا في ألمانيا.

ويسعى المنتخب الإسباني لمواصلة تألقه في البطولة والتأهل للمباراة النهائية للمرة الرابعة في مسيرته، كما أنه يسعى لرد اعتباره من خسارته في نهائي دوري أمم أوروبا 2021.

ويعد المنتخب الإسباني حتى الآن هو المنتخب الوحيد الذي حقق الانتصار في جميع مبارياته بالبطولة، وقد استهل مشواره في دور المجموعات بالفوز على كرواتيا بثلاثية نظيفة، ثم تغلب على المنتخب الإيطالي (حامل اللقب) بهدف نظيف، قبل أن يختتم مبارياته في دور المجموعات بالفوز أيضا على ألبانيا بهدف نظيف.

وفي دور الـ16 فاز المنتخب الإسباني على نظيره الجورجي 4 / 1، ليصطدم في دور الثمانية بمنتخب ألمانيا، وتمكن المنتخب الإسباني من الفوز بهذا اللقاء بهدف قاتل سجله ميكيل ميرينو في الدقيقة قبل الأخيرة من الوقت الإضافي للمباراة، التي انتهت في وقتها الأصلي بالتعادل 1/1.

وأظهر المنتخب الإسباني قوته الهجومية على مدار المباريات الخمس التي خاضها في البطولة، حيث سجل لاعبوه 11 هدفا، كما أنه أكثر المنتخبات تنفيذا للمحاولات على مرمى المنافسين، فقد قام بـ102 محاولة على المرمى.

ويواجه مدرب المنتخب الإسباني لويس دي لا فوينتي مهمة صعبة غدا، حيث سيضطر لإجراء تعديلات في تشكيلة الفريق بعد أن غادر بيدري الملعب في مباراة ألمانيا الأخيرة بسبب إصابة في الركبة، كما سيفتقد جهود لاعبين مهمين بالدفاع هما داني كارفاخال وروبن لو نورماند، لذلك قد يلجأ دي لا فوينتي إلى اثنين من البدلاء المخضرمين للمساعدة في إيقاف كيليان مبابي ورفاقه.

وتصطدم رغبة المنتخب الإسباني الأكيدة في التأهل للنهائي بقوة المنتخب الفرنسي، وصيف بطل كأس العالم قطر 2022، والذي تمكّن من الوصول للدور قبل النهائي بفضل الدفاع القوي، رغم أنه لم يقدم العروض المنتظرة منه.

وقد استهل المنتخب الفرنسي مشواره في البطولة بالفوز على منتخب النمسا بهدف نظيف، ثم تعادل مع المنتخب الهولندي سلبا، كما تعادل مع منتخب بولندا 1/1 ليتأهل لدور الـ16 محتلا المركز الثاني.

وفي دور الـ16 تمكن المنتخب الفرنسي من التغلب على المنتخب البلجيكي بهدف نظيف، وفي دور الثمانية فاز المنتخب الفرنسي على نظيره البرتغالي بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

ويدخل المنتخب الفرنسي، الذي يسعى للتأهل للمرة الرابعة لنهائي بطولة أمم أوروبا، المباراة بصفوف مكتملة، ويعود لاعب الوسط أدريان رابيو من الإيقاف، وسيكون متاحا للمشاركة في مباراة الغد، ومن المتوقع أن يبدأ المباراة، وينتظر أيضا حضور كيليان مبابي، قائد الفريق في المباراة، بعد أن تم استبداله خلال الوقت الإضافي في مباراة البرتغال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى