أصداء عُمانمحليات

ختام البرنامج التدريبي “المقابلة الجنائية للأطفال” بصلالة

صلالة/ العُمانية/ أصـــداء

اختتمت اليوم بولاية صلالة أعمال البرنامج التدريبي التخصصي “المقابلة الجنائية للأطفال” لمحافظتي ظفار والوسطى الذي نظمته اللجنة الوطنية لشؤون الأسرة، تحت رعاية العميد سعيد بن حمد البلوشي قائد شرطة محافظة ظفار .

شارك في البرنامج الذي استمر 4 أيام عددٌ من المختصين في مقابلات الأطفال المعرّضين للإساءة من وزارات التنمية الاجتماعية والتربية والتعليم والصحة وشرطة عُمان السلطانية والمجلس الأعلى للقضاء والادعاء العام.

استعرض البرنامج أساليب مقابلة العُدول، ومقابلة الأطفال أقل من 6 سنوات، ومراحل نمو الطفل وانعكاساتها على المقابلة الجنائية للأطفال، ورسائل العناية بالصحة النفسية للمقابلين، بالإضافة إلى خصوصية الدلائل المتساندة في قضاء الطفولة، والتطبيق العملي القائم على محاكاة قضايا سابقة.

كما تطرق البرنامج إلى مكونات مقابلة الأطفال الجنائية ومراحل نمو الطفل الطبيعية والاختلافات فيها، والذاكرة وقابلية الإيحاء والتخطيط قبل المقابلة، إلى جانب استعراض طرق مقابلة الأطفال المترددين في الإفصاح والمتحدثين بطلاقة.

تجدر الإشارة إلى أن البرنامج التدريبي التخصصي في مجال “المقابلة الجنائية للأطفال” هو عبارة عن مجموعة من البروتوكولات العملية يتلقاها المتدرب لتمكّنه من إجراء المقابلة مع الطفل في القضايا الجنائية، بهدف تعريف المشاركين ببروتوكول مقابلة الطفل، وزيادة فهم البحوث القائمة في فنيات مقابلات الأطفال الجنائية، وتعلّم منهج شامل لاكتشاف جميع أنواع الإساءة، والقيام بمقابلات وهمية بالتقنيات التي يتم تعلمها، إلى جانب تقييم وتحديد نقاط القوة واحتياجات الأسرة ووضع الخطة المناسبة لمساعدتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى