أصداء السياحةأصداء عُمانمحليمحليات

جاهزيةُ شرطة عُمان السُلطانية لموسم خريف ظفار 2024م

صلالة/ العُمانية / أصـــداء

 استعدادًا لموسم خريف ظفار 2024م، تنفذ قيادة شرطة محافظة ظفار عددًا من التدابير الأمنية التي تتناسب مع طبيعة الفعاليات والأنشطة السياحية في المحافظة بإسناد من مختلف تشكيلات شرطة عُمان السُلطانية.

وقال العميد سعيد بن حمد البلوشي قائد شرطة محافظة ظفار في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية: إن القيادة العامة للشرطة تحرص على تقديم الدعم لقيادة شرطة محافظة ظفار لتعزيز الوجود الشرطي في كل المواقع السياحية بالمحافظة وضمان جودة الخدمات المقدمة.

وأضاف أن اللجان المختصة بشرطة عُمان السُلطانية عقدت عدة اجتماعات وقامت بالزيارات الميدانية للوقوف على كل الاحتياجات والمتطلبات من إجراءات أمنية ومرورية في المواقع السياحية خلال موسم الخريف.

ووضّح العميد قائد شرطة محافظة ظفار أن هناك تدابير خاصة اتُخذت للتعامل مع الزيادة المتوقعة في أعداد السياح خلال هذا الموسم بالتنسيق مع الجهات المعنية لتأمين سلامة الزوار وضمان انسيابية الحركة المرورية على الطرق المؤدية إلى الأماكن السياحية ومواقع الفعاليات.

ولفت إلى التنسيق القائم مع الجهات الحكومية الأخرى للحفاظ على سلامة مرتادي المواقع السياحية من المواطنين والزوار، بالإضافة إلى ضمان توفر معايير الأمان في الحواجز التي تم تركيبها في الأماكن المرتفعة والخطرة والتنبيه على الشركات المشغلة للتأكد من صلاحية الألعاب الكهربائية ووضع اللوائح التحذيرية.

وأكد العميد سعيد بن حمد البلوشي قائد شرطة محافظة ظفار على وجود أفراد رجال الشرطة على طول الطرق المؤدية إلى محافظة ظفار لتأمين سلامة سالكي الطريق وتقديم المساعدة الفورية لهم في الحالات الطارئة، بالإضافة إلى وجود فرق هيئة الدفاع المدني والإسعاف ودوريات شرطة خفر السواحل في الشواطئ والعيون المائية للتوعية والتعامل مع البلاغات بشكل فوري والقيام بعمليات الإنقاذ، إلى جانب تسيير دوريات شرطة الخيالة على الشواطئ ومختلف المواقع السياحية والأماكن التي يصعب الوصول إليها.

ودعا قائد شرطة محافظة ظفار سائقي المركبات إلى الالتزام بأنظمة وقواعد المرور ومراعاة متطلبات السلامة، من خلال فحص المركبات وإجراء الصيانة اللازمة لها قبل السفر إلى محافظة ظفار والتقيد بالسرعة المحدّدة وعدم التجاوز في الأماكن الممنوعة وترك مسافة الأمان بين المركبات وعدم الانشغال باستخدام الهاتف النقال أثناء السياقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى